تصفح التصنيف

آراء ومقالات

الدول العربية «المضروبة»

طارق الحميد في عام 2009 طالب نوري المالكي، رئيس الوزراء العراقي حينها، مجلس الأمن بتشكيل محكمة من أجل التحقيق في الدور السوري في تفجيرات ما عرف بـ«الأربعاء الدامي»، متهماً النظام بدمشق بإيواء البعثيين والإرهابيين الذين يستهدفون العراق.…

عنِ الإعلام ودورِهِ.. والإعلاميينَ وأدوارِهمْ

د. ياسر عبد العزيز في الأسبوع الماضي، حلت الذكرى السنوية الـ15 لواقعة إعلامية فريدة، بدأت مُجلجلة وصاخبة ومُلهمة، وانتهت نهاية ساكتة وباهتة وفقيرة. ففي 14 ديسمبر (كانون الأول) من عام 2008، زار الرئيس الأميركي…

كيف تغيَّرت غزة؟

عبد الرحمن الراشد كانَ في المدينة مطارٌ جميلٌ، وكانت هناك شركة طيرانٍ فلسطينية من أسطولٍ صغير، ثلاث طائرات، تسافر في رحلاتٍ يومية مجدولة، إلى مصرَ والأردن وسوريا وتركيا، بناه الرئيس الراحل ياسر عرفات في غزة بتمويل من الدول الخليجية…

هنري كيسنجر والكرد (1)

حسين جمو استمر إرث الرئيس الأميركي وودرو ويلسون  (حكم من 1913 إلى 1921)، وتحديداً مبدأ حق الشعوب في تقرير مصيرها، نشطاً، بشكل متقطع، في السياسة الخارجية الأميركية حتى مطلع سبعينيات القرن العشرين. استخدم هذا الإرث لأغراض دعائية أيضاً من…

مجلس عزاء ولا تعزية

سمير عطا الله عام 1970 تسلّم الزميل الراحل نبيل خوري رئاسة تحرير «الحوادث». وبدأ على الفور عملية تطويرها وإدخال أبواب جديدة عليها. اقترحت عليه يومها، زاويتين: الأولى، غير سياسية بعنوان «استراحة المحارب»، والثانية عن الأحداث الدولية…

عندما هدد محمود درويش وياسر عرفات رسام الكاريكاتير” ناجي العلي”

سمير عمر : مين هيدا؟! : ولد. : عارف إنه ولد! : حنظلة. : وليش داير ضهره للناس؟! : من يوم ما خرج من فلسطين وهو عمبيطلع عليها، وعشان الناس دايرة ضهرها لفلسطين صار بيتهيألك إنه داير ضهره للناس. على هذا النحو دار…

غسان شربل يكتب: من صنع “الطوفان”؟

غسان شربل أهم من «الطوفان» مشاهدُ ما بعد الطوفان. البصمات التي سيتركها على الحاضر والمستقبل في غزةَ والضفة وإسرائيلَ والمنطقة. الردُّ على «الطوفان» بنكبةٍ جديدة سيمدّد الإقامةَ على خط الزلازل. معالجة «الطوفان» بحل الدولتين ستعيد الملفَّ…

أخطار غزة على الدول العربية

عبد الرحمن الراشد ليست «حماسُ» وحدَها في معركةِ البقاء، ولا إسرائيل فقط التي تقاتلُ لمسحِ المهانةِ واستردادِ مكانتِها، المنطقةُ كلُّها على فُوَّهةِ بركان يموج لأسباب أخرى، وغزةُ هي زرُّ التفجير. في التعاملِ مع أزمةِ غزة، هل الأنسبُ…

رحلة داخل عقل فيسبوك.. كيف ترى الخوارزميات منشوراتك

نيرودا الحسين في عالم تتسارع به التكنولوجيا من حولنا، ونشهد به ولادة، وتتطور العشرات من وسائل التواصل الاجتماعي بشكل يومي، نصطدم ونتخبط بأفكار مستمرة حول كيفية التفاعل مع هذا الكم الهائل من الأدوات الحديثة والبيانات والمعلومات…

الصحافي روائياً

يكتب الصحافي خلال مسيرته، طالت أم قصرت، حياة الناس وأخبارهم والأحداث التي يمرّون بها وتمر بهم. وقلما يلتفت، أو يهتم بكتابة سيرته، التي هي غالباً في كل حال غير ذات أهمية. طبعاً هنالك ذلك النوع النادر من الصحافيين الذي يحوّل كل ما يراه، أو…

الخيارُ “الأفضل” في الظروف “الأسوأ” هو: ” التفاوض”

بخلافِ المزاعمِ الطاغيةِ في الثقافةِ النُّخبوية والشعبية، فإنَّ كلَّ الحروبِ والاشتباكاتِ والعمليات الانتحاريةِ وسكاكينِ المطبخ لم تمنحِ الفلسطينيين والعربَ، لا الأرض ولا الدولة، أو الحقوق، ولم تمنعِ الاستيطانَ ولا التغولَ الإسرائيلي.…

غزة غيّرت إسرائيل وهي غيّرت فلسطين!

الهجوم الأخير لـ«حماس» غَيّر الطريقة التي يرى بها الإسرائيليون جيرانهم في غزة. في السابق، نظر الإسرائيليون إلى «حماس» على أنها شيئان في وقت واحد. أولاً، على أنها كانت جماعة إرهابية جهادية متطرفة ذات ترسانة صواريخ خطيرة، ثانياً وفي المقابل،…

في هذه الحرب لا «صقور» و «حمائم» .. بل من يدمّر ويخرّب ويهجّر أكثر من الآخر

المفروض، من حيث المبدأ والبديهيات، أن تكون لحرب غزة ثلاث مرجعيات: فلسطينية وعربية ودولية. في الأولى، يقول الرئيس محمود عباس في مكالمة مع رئيس فنزويلا نيكولاس مادورو، إن «سياسات وأفعال (حماس) لا تشبه الشعب الفلسطيني». في الثانية، عجز العرب…

الهندُ تحاولُ تغييرَ اسمِها.. تعرّف على دولٍ غيّرتْ أسماءَها من بينِها: “سوريا.. مصرَ..…

هل لبلدٍ ضاربةٍ جذورُه في التاريخ، وعملاقٍ في المساحة والسكانِ، بحجمِ الهند، أن يغيّرَ اسمَه؟ يبدو الأمرُ غريباً؛ لأنَّ اسمَ الهندِ من شهرته صارَ من أسمائنا، لكنَّ دولاً عدة سبقت الهند واستحدثت لنفسها اسماً جديداً أو…

حراك السويداء… تغيّرات أم إيحاءات؟

أزعم أن قلّة من مراقبي الوضع السوري توقّعت حراكاً شعبياً ضد الحكومة السورية في منطقة السويداء، وقلّة من القلّة توقّعت أن يستمر هذا الحراك بزخم أكبر بعد شهر من تفجّره. وفي رأيي، أدّت قوة الدفع التي يبدو أنها لا تزال قوية في…

“طَبّاخُ الصُدفةِ” مسؤولُ ولائمِ القيصرِ

في 1961 ارتكبت سانت بطرسبورغ الجميلة إثماً عظيماً. أنجبت طفلاً فقيراً بشهوات شاسعة. لم يعرفِ الولدُ الفقيرُ والدَه الذي مات باكراً. راهنَ على رياضة التزلج للصعود، لكنَّه سرعان ما أقلع. مراهقٌ تعلَّم في أزقة المدينة فنَ…

لعنة جبل الدروز… من إبراهيم باشا إلى أديب الشيشكلي

لم يكن جبل حوران، أو كما يسمى في بعض المصادر جبل الدروز، الواقع في أقصى جنوب سوريا، مأهولا بأبناء الطائفة المعروفية قبل القرن الثامن عشر، لكنه ونتيجة تراخي قبضة العثمانيين على أقاليم بلاد الشام بسبب اندلاع الثورات الفلاحية في أكثر من مكان،…

سوريا المنسية… هذا حالها

سوريا التي كان يقال إنها "منسية"، تمر حاليا بالكثير من التطورات التي يمكن الربط بينها وإن لم تكن العلاقة مباشرة. بداية، تمر سوريا، أو بالتحديد مناطق سيطرة الحكومة، بسلسلة تطورات بعضها يحصل لأول مرة؛ فهناك تدهور غير مسبوق في الأوضاع…

غسان شربل يكتب.. قال السياسي: “أشعر بالألم كي لا أسمّيه الذل”

قال السياسي: «أشعر بالألم كي لا أسمّيه الذل. بلادٌ غارقةٌ في الفقر والفلتان، وتأكل الهجرة خيرة شبَّانِها تنتظر عودة مبعوثِ ماكرون في سبتمبر (أيلول) علَّه ينجح في إقناع القوى السياسية بانتخابِ رئيسٍ لهذه الجمهورية المفكَّكة. للأسف لم نتعلم…

كتفصيل من تفاصيل التسوية القادمة.. أمريكا ماضية في رؤيتها للحل في سوريا وفق “اللامركزية”

يعود عنوان "اللامركزية" ليتصدّر نقاط الخلاف بين مجموعات السوريين العاملة في الشأن السياسي، ليس فقط بين المحسوبين على النظام و"قوات سوريا الديمقراطية" (قسد)، الجناح العسكري لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي في سورية، إذ  يمكن تعميم الأمر على…

مسؤول إيراني للأسد: “سيدي الرئيس نحن لسنا محطة بنزين”

ضجة كبيرة، أثيرت بعد تصريح وزير الدفاع البريطاني بن والاس، من أن المملكة المتحدة وحلفاءها ليسوا خدمة "أمازون" لتوصيل الأسلحة إلى أوكرانيا، وإنه من الحكمة أن تُظهر كييف "بعض الامتنان". المشكلة في هذه الكلمات وما تبعها، أنها قيلت علنا.…

تمرُّد “فاغنر” وخيارات بوتين الصعبة

ميكافيلي في كتابه «فن الحرب» قدّم نصيحة لمن يشنّ حرباً: أولاً، عليه أن يقود جنوداً شجعاناً قلوبهم لا تعرف الخوف، وواثقين من النصر. ثانياً، لا يعتمد على ميليشيات لتثبت دعائم حكمه؛ لأنها قد تنقلب عليه مستقبلاً. غابت هاتان النصيحتان عن الرئيس…

تمرُّد “فاغنر” وخيارات بوتين الصعبة

ميكافيلي في كتابه «فن الحرب» قدّم نصيحة لمن يشنّ حرباً: أولاً، عليه أن يقود جنوداً شجعاناً قلوبهم لا تعرف الخوف، وواثقين من النصر. ثانياً، لا يعتمد على ميليشيات لتثبت دعائم حكمه؛ لأنها قد تنقلب عليه مستقبلاً. غابت هاتان النصيحتان عن الرئيس…

“حليم” من القلائل الذين يحتفى بهم في ”الميديا” مرتين كل عام “الميلاد…

قبل أسبوع، احتفل الإعلام بعيد ميلاد عبد الحليم حافظ الذي أتم 94 عاماً، إنه من القلائل الذين يحتفى بهم في «الميديا» مرتين كل عام؛ الميلاد والرحيل. في عالمنا العربي، أتذكر أنني سألت الموسيقار الكبير كمال الطويل - قبل نحو ربع قرن عندما كنا…

المريض الفرنسي

يعرف إيمانويل ماكرون القصة. أنهى أسلافه ولاياتهم مع طعم المرارة. استنتجوا أن الفرنسيين أقل من لمعان فرنسا. تطالبهم فرنسا بما يناقض رغباتهم. يطالبونها بما يفوق قدرتها. لا هي تعترف بأن الشعب تغير. ولا الشعب يعترف بأنها تغيرت. حوار طرشان.…

من أين الخطر في فرنسا؟ المهاجرون أم النظام؟

ما حدث في فرنسا، برأيي، لا علاقة له بالظلم الاجتماعي، ولا بالعنصريين البيض، ولا بالمسلمين وحرق المصحف، ولا مجلة «شارلي إيبدو» الساخرة من القيادة الإيرانية، وليس مؤامرة من الرئيس الروسي بوتين ضد فرنسا انتقاماً لدعمها أوكرانيا، وليس الفاعل…

من أين الخطر في فرنسا؟ المهاجرون أم النظام؟

ما حدث في فرنسا، برأيي، لا علاقة له بالظلم الاجتماعي، ولا بالعنصريين البيض، ولا بالمسلمين وحرق المصحف، ولا مجلة «شارلي إيبدو» الساخرة من القيادة الإيرانية، وليس مؤامرة من الرئيس الروسي بوتين ضد فرنسا انتقاماً لدعمها أوكرانيا، وليس الفاعل…

هل تخرج «فاغنر» من سوريا والسودان؟

لا شيء في مغامرة تمرد «فاغنر» كان محل التنبؤ. لم يظن أحد أن قائدها يصرح ضد الحرب وأنها لم تكن ضرورية. ولم يكن متوقعاً قط أن يتجرأ ويعلن تمرده، وفعل. ولم يخطر ببال أحدٍ أن يعبر الحدود إلى بلاده ويحتل مدينة ثم يزحف باتجاه موسكو، وفعلها. ولم…

زعيم «فاغنر» مرّ من هنا

كان أعدائي يشتهون مشهداً آخر. أن أحطم مدينة روستوف على رأس من دخلوها. وأن تغص الشوارع بالمركبات المحترقة. وأن تنشغل الشاشات بصور جثث الروس والمرتزقة. وأن يضطرب جنودنا على خطوط الاشتباك في أوكرانيا. وأن يخترق عملاء الغرب صفوفنا هناك. وأن…

المياه في سوريا: عطش اليوم وكوارث الغد

لا تنفرد سوريا بمواجهة مشكلة مياه في شرق المتوسط، فهذه حالة قائمة في عموم بلدان المنطقة (باستثناء تركيا)، حيث تواجه كل البلدان بدرجة أو أخرى مشكلات تتصل بالموضوع، لكن المشكلات السورية في هذا الجانب هي الأكثر خطورة وصعوبة، ليس فقط بسبب واقع…

بائع المكانس

غاب سيلفيو برلسكوني عن 88 عاماً وثروة بنحو 7 مليارات دولار وجمهرة من النساء. لكن بائع المكانس الكهربائية، الذي أصبح أحد زعماء إيطاليا بعد الحرب، كان، إضافة إلى سمعته الصاخبة، رجلاً يقرأ جيداً أهميات اللحظة المناسبة. أول قراءة، في هذا…

هل يؤجج الإعلام الكراهية الدينية؟

تحفل الممارسات الإعلامية على المستويات المحلية والإقليمية والعالمية بالكثير من الانتهاكات والمقاربات الشائنة، وبعض هذه الانتهاكات يمثل جرائم مكتملة الأركان، تستوجب مساءلة وعقاباً قانونيين في بيئات تشريعية عديدة؛ وهو أمر لا يقتصر على الوسط…

أردوغان… معارك في الداخل والخارج

عاشت العاصمة الليبية طرابلس يوماً حالكاً في الأسبوع الماضي، بسبب خلاف نشب بين قادة جماعتين مسلحتين، أدَّى إلى تحشيد القوات وانتشارها في مختلف مناطق العاصمة. لحسن الحظ، تمت السيطرة على الموقف بسرعة، ولم تحدث سوى اشتباكات قليلة في بعض نقاط…

من هم لصوص الحرب في الخرطوم؟.. نُهبت الآلاف من المنازل والمتاجر والمصانع

لن يستطع أبرع مخرج أفلام رعب تخيل سيناريوهات الرعب في العاصمة السودانية الخرطوم، والتي يحدث فيها أن يقتحم مسلحون بأزياء قوات «الدعم السريع» منزل أسرة، ويطالبوها بإخلائه على الفور، من دون أن يسمحوا لها بأخذ «إبرة» منه، كما لن يستطيع تصوير…

أردوغان وانقسامات السوريين..خيبة في دمشق، قلق في القامشلي… وفرح في إدلب

اهتمام السوريين بالانتخابات الرئاسية التركية، أكثر من غيرهم في الإقليم، مفهوم. فتركيا دولة جارة تفصلها عن سوريا حدود بحوالي ألف كيلومتر. دولة فيها نحو أربعة ملايين لاجئ سوري. دولة يقيم جيشها في الشمال السوري وينتشر في جيوب تضم أربعة ملايين…

أردوغان وانقسامات السوريين..خيبة في دمشق، قلق في القامشلي… وفرح في ادلب

اهتمام السوريين بالانتخابات الرئاسية التركية، أكثر من غيرهم في الإقليم، مفهوم. فتركيا دولة جارة تفصلها عن سوريا حدود بحوالي ألف كيلومتر. دولة فيها نحو أربعة ملايين لاجئ سوري. دولة يقيم جيشها في الشمال السوري وينتشر في جيوب تضم أربعة ملايين…

كيف ستكون تركيا المقبلة؟

ينشر هذا المقال مع استحقاق الجولة الانتخابية الثانية في تركيا، والتي يعتقد بشكل واسع أن نتائجها ستكون لمصلحة الرئيس التركي رجب طيب إردوغان، مما يعني أن على المنطقة التعامل مع العقد الثالث للرئيس إردوغان، 69 عاماً. والسؤال الآن مع أي…

هينري كيسنجر يحتفل بــ”مئويته”

اليوم يكمل هنري كيسنجر مئويته، وهو حيّ، يحتفل مع المحتفلين، ويحتفلون معه لا في ذكراه، كما هي العادة في المئويات. مائة عام، أو حول، أو قرن كامل بدأه لاجئاً هارباً من ألمانيا النازية، ثم جندياً مقاتلاً في الجيش الأميركي، ثم طالباً بالمنحة في…

“دمشق ـ أنقرة” في حسابات الانتخابات التركية

عبّرت دمشق على مستويات متفاوتة وفي مناسبات مختلفة عن أن تطبيع علاقاتها مع أنقرة، بما في ذلك تنظيم قمّة بين الرئيس السوري بشار الأسد ونظيره التركي رجب طيب أردوغان، لن يتمّ قبل سحب تركيا قواتها من سوريا. استقبلت موسكو الأسد في مارس…

قصّةُ القممِ العربيةِ قديمةٌ.. القُبُلاتُ لا تبدّدُ الخلافاتِ

بدَّدت التمزقاتُ والتدخلاتُ ما يزيد على عقد من عمر العرب. كانت المرحلة قاسيةً وباهظةً ومخيفة. صدَّعت خرائطَ ودفعت دولاً على طريق التآكل. أطلقت مشاعرَ الاشتباكِ والطلاق والاستقواء. أسالت نهراً من الدم ودمَّرت اقتصادات. استنزفت رصيدَ التعايش…

أردوغان… ليس مقدّساً سياسياً

ونحن في خضمّ أهمّ انتخابات تركية في العقدين الأخيرين، نجد استنفاراً إخوانياً وأصولياً عالمياً لـ«نصرة» رجب طيب أردوغان، حتى من إخوان غزّة الذين يُفترض بهم الانشغال بالحرب الرهيبة في قطاعهم! هذه الصورة المُصّممة لأردوغان بعناية، من قبل…

الانتخابات الأخطر!

تجري في منطقتنا انتخابات عامة عديدة في الأسابيع القليلة المقبلة، أخطرها هي الانتخابات التركية (غداً الأحد)؛ لأنها ليست مهمة لمستقبل تركيا فقط، بل للإقليم وللعالم. أمام الانتخابات طريقان: إما الاستمرار مع السيد رجب إردوغان، وذلك محتمل، أو…

موت الصحافة الورقية

صحيفة «الشرق الأوسط» التي خرجت مؤخراً بهيئة رقمية رشيقة، هي الفنارُ المنيرُ في بحر الظلمات الإعلامية العربية، مع كامل التقدير لبقية الصحف العربية، القديمِ منها والجديد. الصحيفة التي منذ انطلاقتها في شارع الصحافة «فليت ستريت» في لندن عام…

الإعلام… وأربع أزمات كاشفة

قبل أيام قليلة، احتفل العالم بالذكرى السنوية الثلاثين لإعلان «اليوم العالمي لحرية الصحافة»، في تقليد استمر بلا انقطاع منذ عام 1993، حين أقرت الأمم المتحدة هذا الاحتفال، ليكون بمنزلة تكريس للمبادئ الأساسية لحرية الصحافة، وتذكير بضرورة الدفاع…

رفقاً باللاجئين السوريين… ولا لخطاب الكراهية ضدهم!

لأن أوضاع هذه المنطقة هي هذه الأوضاع، التي كنا قد ردّدناها مراراً وتكراراً، فإنّ ما يوجع قلوب الطيبين فعلاً وحقيقةً أنّ هناك اعتقاداً نأمل أنه غير صحيح وهو أنّ السوريين في لبنان باتوا يعيشون رعباً، خشية ترحيلهم. والغريب والمستغرَب أن هناك…

من هنا مرّ أول مايو

لكن إلى أين ذهب الأول من مايو (أيار)، عيد العمال والكادحين، أهم أعياد الشعوب السوفياتية، راية الرايات في زحف كارل ماركس، والخطاب الأول في خطب الرفيق فلاديمير إيليتش؟ في مثل هذا اليوم، كانت موسكو تنزل إلى الشوارع عن بكرة أبيها، القيادة على…

آخر الاستطلاعات التركية بالأرقام: المعارضة تتقدّم رئاسياً وبرلمانياً

أظهرت نتائج استطلاعات الرأي لـ13 مركزاً وشركة تركية رائدة عن شهري آذار (مارس) ونيسان (أبريل)، تقدّم مرشّح المعارضة كيليتشدار أوغلو على الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بنسبة تتفاوت ما بين 1 إلى 15 في المئة وفق نتائج كل شركة، مع توقع 6 منها حسم…

… عن نظريّات التغيير السائدة

في منطقتنا، وفي العقود القليلة الماضية، سادت نظريّتان للتغيير. واحدة تقول: دعوا السلطة السياسيّة جانباً وركّزوا على تغيير المجتمع تنويراً ووعياً عقلانيّاً وعلمانيّاً حديثاً. ذاك أنّ تغيير المجتمع وقيمه لا بدّ أن ينعكس، في آخر المطاف، على…

أكتب إليكم من دمشق

دمشق: قبل نحو عام صدر عفو عام عن السجناء السياسيين، وبعد أيام قليلة، أفرج عن عدد قليل جدا من الموقوفين، وتُركوا لمصيرهم في بلدة صيدنايا التي لا يبعد السجن الشهير الذي يحمل اسمها سوى كيلومترات قليلة عن ساحة البلدة الرئيسية. رجال بثياب…

قراءة في فنجان تصادم الجنراليْن

رغم مضي بضعة أيام على حُريْبة الجنراليْن، يواصل الجانبان المنازلة ثم يستأنفان بعد هدنة هشة إشعال أجواء الخرطوم وبعض المدن دخاناً بفعل أنواع من القذائف يطلقونها. وما يحفزهما على مواصلة الاحتراب ليس اشتداد السواعد التي تعبت وإنما لأن أهل…