بيان إلى الرأي العام

17

Buyerpress

14193789_1382027595145416_1098582491_n أيتها القوى الوطنية والديمقراطية الثورية المحلية والاقليمية والعالمية. لم يكتف النظام الفاشي التركي في محاولة تشويه وحرف مسار الثورة السورية عن مبتغاها في التغيير الوطني الديمقراطي الثوري. بغية تحقيق مآربها الخاصة المتمثلة في نهب أموال السوريين ومقدراته وتحطيم البنية التحتية لدولته وتحويلها الى دولة هشة فاشلة وضرب وحدته الوطنية وصرحه الحضاري والدور الشعبي المتنامي المناهض للمشاريع الاستعمارية الاحتكارية من خلال دعم ومساندة قوى اسلاموية متطرفة وخاصة الفاشيين الجدد أمثال داعش والنصرة. وبعد الفشل الذي مني به ممن كانوا يعملون بالنيابة عنه في ضرب المشروع التحرري والتقدم الاجتماعي الذي حققته شعوب روج آفاي كردستان وقواه الثورية في دحر الارهابيين وخاصة الفاشية المستوردة من الدكتاتوريين المحليين والرأسمالي المالي العالمي وقدرته في بناء مقومات بناء مجتمع متطور ومؤثر رافض لكل اشكال التبعية والاستغلال. أقدم هذا النظام الطوراني على خطوة تصعيدية خطيرة لتشفي غليله على مرأى ومسمع العالم اجمع باحتلاله السافر للاراضي السورية وما تمخض عنه من قتل المدنيين العزل ضارباً عرض الحائط كل المعاهدات والمواثيق الدولية التي تحافظ على الأمن والسلم العالميين وحسن الجوار وحرمة اراضيهم وعدم التدخل في شؤونهم الداخلية, راغباً في اعادة تموضع جديد ونقاط استناد تؤهله لفرض اجنداته ودوره المعطل في ايجاد حل حقيقي يلبي طموحات الشعوب السورية في بناء دولته الاتحادية الديمقراطية وصولاً الى أعلى مستويات الديمقراطية والنمو والعدالة الاجتماعية . اننا في حزب الشغيلة الكردستاني ندين ونستنكر هذه الاعمال الاجرامية الارهابية اللامسؤولة من قبل هذا النظام وبالقدر الذي نحمّل النظام السوري الاستبدادي الفاسد مسؤولية استباحة الاراضي السورية أمام هذا النظام وغيره من الدول والقوى التي لا تريد الخير للسوريين من خلال تعميق ازمته الداخلية. ندعو جميع المنظمات الدولية للضغط على النظام التركي للكف عن هذه الاعمال الارهابية وحرمة وصيانة القانون الدولي, ونناشد جميع شعوب روج آفاي كردستان – شمال سوريا وقواه الثورية الى المزيد من اليقظة الثورية واخذ الحيطة والحذر من تلك المخططات والارتقاء الى اعلى مستويات الوحدة والتكاتف والتلاحم لتفويت الفرصة على المتربصين بمشروعنا الوطني التحرري. – عاشت نضالات الشعوب للتحرر والازدهار والتقدم. – الخزي والعار للانظمة الدكتاتورية والفاشية. – المجد والخلود لشهدائنا الابرار. – الشفاء العاجل لجرحانا. حزب الشغيلة الكردستاني

قامشلو 29/8/2016

التعليقات مغلقة.