الذكرى السنوية السابعة لحادثة حريق مستوصف حي ميسلون بمدينة قامشلو

604

في مثل هذا اليوم 31 أيار (مايو) 2015، نشب حريق بالمركز الصحي “مستوصف ميسلون” بمدينة قامشلو، وذهب ضحيته 19شخصا، معظمهم من النساء والأطفال، وجلـّهم من كوادر وموظفي المركز، حصدت أرواحهم في أقل من نصف ساعة، النيران أتت على كل شيء.

وصادفت الحادثة حملة التطعيم ضد شلل الأطفال حينها، والمحددة في الأسبوع الأول من كل شهر.

وكان الطبيب الشرعي حسن علي سليمان رجح آنذاك أن أسباب الوفاة كانت بسبب الاختناق ولا توجد أي أسباب أخرى من قبيل المواد السامّة أو غير ذلك، إضافة إلى حروق في الصدر والوجه واليدين، موضحاً أن الاختناق كان ناتجاً عن الدخان المنبعث من احتراق مادة المازوت.

 

في الذكرى السابعة.. صحيفة ” Bûyerpress” تنفرد بنشر تفاصيل حريق مستوصف حيّ ميسلون ..!؟

التعليقات مغلقة.