صحفية كُردية تنال جائزة دولية

261

وكالات _ Buyerpress

اختارت منظمة “فرونت لاين ديفندرز” الإيرلندية الصحافيةَ الكردية نورجان بايسال للفوز بالجائزة الدولية للمدافعين عن حقوق الإنسان المهددين بالخطر عن عام 2018، تقديرا لمعاناتها المستمرة من أجل العدالة.

أمضت الصحفية الكردية نورجان بايسال أشهرا تزور قرى تحت القصف عام 2016، حيث وثقت انتهاكات لحقوق الإنسان، وقدمت دعمت إنسانيا لبعض العائلات. ومنذ ذلك الوقت، تعرضت نورجان لتهديدات وتخويف ومداهمات عنيفة على منزلها، هذا عدا عن الاعتقال، لكنها لم تتوقف عن الكتابة والمقاومة.

وسلمت نائبة مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان كيت غيلمور جائزة “فرونت لاين ديفندرز” للمدافعين عن حقوق الإنسان المهددين بالخطر في دبلن.

وقدمت كيت غيلمور الجائزة إلى نورجان بايسال خلال حفل خاص أقيم في قاعة سيتي في دبلن.

وحصل على جوائز أيضا أربعة فائزين آخرين من مناطق أخرى حول العالم وهم:

سوني سوري (الهند)، وحركة لوتشا (جمهورية الكونغو الديمقراطية)، ومنظمة ريزيستينسيا باسيفيكا دي لا ميكروريجين دي إكسكويزيس (غواتيمالا)، وحسن بوراس (الجزائر).

وعرفت نورجان بكتاباتها التي ركزت فيها على نقل أصوات النساء اللائي يعشن تحت القصف. وحين شنت السلطات التركية عملية عسكرية في عفرين، لجأت نورجان لوسائل التواصل الاجتماعية للمطالبة بالسلام وإدانة الاعتداء العنيف.

واعتقلت نورجان بسبب جهرها بالحديث ضد العنف، ورغم إطلاق سراحها بعد ذلك، فإنها تواجه الآن حكما يصل إلى ثلاث سنوات في السجن في قضية أخرى متعلقة أيضا بما تكتبه.

 

التعليقات مغلقة.