لا أحد يستطيع التحجج بوجود قواتنا غرب الفرات

11

 

14111731_1124961064250992_1360908976_nقال الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب ريدور خليل “لا يستطيع أحد التحجج بوجود وحداتنا غرب الفرات ليتذرع بمهاجمتها، لأن وحداتنا انسحبت بعد أداءها لمهامها وسلمت النقاط العسكرية لمجلس منبج العسكري وإدارة المدينة لمجلسها المدني”.

وأصدر الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب بياناً إلى الرأي العام ونشره على موقع التواصل الاجتماعي لوحدات حماية الشعب، بخصوص الحجج التي يتم تداولها بوجود وحداتهم غرب نهر الفرات.

وقال خليل “لا أحد يستطيع التحجج بوجود وحدات حماية الشعب غرب نهر الفرات في مدينة منبج وريفها ليتذرع بمهاجمتها لأنها تعلم علم اليقين بأن وحداتنا انسحبت من تلك المناطق بعد أن قدمت الدعم والمؤازرة للمجلس العسكري لمنبج وريفها لتحريرها من إرهاب داعش”.

وأوضح خليل أن أي اعتداء على منبج سيكون اعتداءً على أهل منبج ومجلسيها العسكري والمدني اللذان في الأساس هما مشكلان من أهلها وهم أولى بإدارة شؤون مناطقهم والدفاع عنها.

وفي ختام تصريحه قال ريدور خليل “بيان القيادة العامة لوحداتنا واضح بشكل جلي”.

ويشار أن القيادة العامة لوحدات حماية الشعب أصدرت في وقت سابق بياناً إلى الرأي العام بخصوص انسحاب قواتها من منبج بعد انتهاء مهامها قالت فيه “إننا في القيادة العامة لوحدات حماية الشعب نعلن إن قواتنا أنهت مهامها بنجاح في حملة تحرير منبج وعادت إلى قواعدها بعد أن سلمت القيادة العسكرية لمجلس منبج العسكري وكذلك جميع نقاطها العسكرية وكما سلمت الإدارة المدنية للمجلس المدني في منبج في 15 آب 2016 و ببيان رسمي”.

هاوار

التعليقات مغلقة.