الصحة العالمية توضح: 3 أسباب وراء زيادة حالات كورونا خلال مارس وأبريل

33

أكد عالم الأوبئة ومدير إدارة مكافحة وباء كوفيد-19 بمنظمة الصحة العالمية، دكتور أوليفر مورغان، بأن معدلات الإصابة بكوفيد-19 على مستوى العالم أصبحت أعلى من أي وقت مضى منذ بدأ الجائحة.

وأشار إلى إنه تم ملاحظة أيضًا أن عدد الحالات لدى البالغين الأصغر سنًا والأطفال أعلى مما كان عليه في الفترات السابقة للوباء، معربًا عن اعتقاده عمومًا بأن الزيادة في الحالات وارتفاع عدد الحالات لدى الشباب ترجع إلى 3 عوامل.

3 أسباب لزيادة الأعداد

 وأردف دكتور مورغان أن السبب الأول هو انخفاض مستويات الالتزام بالصحة العامة والتدابير الاجتماعية مما أدى إلى زيادة الاختلاط الاجتماعي.

وأوضح أن السبب الثاني هو انتشار متغيرات كورونا المتحورة الجديدة الأكثر قابلية للانتقال والعدوى.

أما السبب الثالث، بحسب دكتور مورغان، فهو التوزيع غير المتكافئ أو غير المتوازن للقاحات المضادة لكوفيد-19.

وشدد دكتور مورغان على أهمية “الاستمرار في الالتزام بالصحة العامة والتدابير الاجتماعية لتقليل انتشار العدوى بفيروس كورونا المُستجد وسلالاته المتحورة الجديدة”.

التعليقات مغلقة.