تنفيذ مشروع لحل مشكلة مكب النفايات جنوب مدينة قامشلو بتكلفة مليون دولار

51

تعمل هيئة الإدارة المحلية والبيئة في إقليم الجزيرة على تنفيذ مشروع لحل مشكلة مكب النفايات بين تل حميس والهول، بتكلفة أكثر من مليون دولار، وفقا للقائمين.

و يعد مشروع المكب الرئيسي بين تل حميس والهول الأول من نوعه على مستوى إقليم الجزيرة، وهو عبارة عن ثلاث مراحل، بحسب سليمان عرب “الرئيس المشترك لهيئة الإدارة المحلية والبيئة في إقليم الجزيرة”.

وقال سليمان عرب لـ:”Buyer “سيتم إغلاق المكب خلال أقل من شهر ونصف من الآن، سيغلق بالكامل ولن يكون هناك نفايات في محيط المدينة، أقل من ٨٠ كم ستكون بعيدة عن المدينة”.

وعن مراحل المشروع، أوضح عرب: “المرحلة الأولى هي إنشاء محطات نقل النفايات، حيث يتم جمع النفايات في 3 مراكز رئيسية في كل من قامشلو وديرك وعامودا عبر شاحنات نقل صغيرة، ومن ثم يتم نقلها عبر شاحنات تم جلبها من الخارج تتسع لـ قرابة 40 إلى 50 طن إلى المكب الرئيسي، الموجود بين تل حميس والهول.”

هذا وتم تجهيز المكب بشكل رسمي من أجل عمليات الطمر وهناك دراسة هندسية للموقع وتتحقق فيه الشروط البيئية والصحية كافة، وبعيد عن التجمعات السكانية وعن عمق المياه الجوفية، والمياه السطحية هناك غير صالحة للشرب وفقا للتقرير الجيولوجي المرفق.

وتبلغ المساحة الإجمالية، لمشروع مكب النفايات (المطمرة) 150 ألف متر مربع، وسيتم طمر النفايات بحسب شروط فنية وصحية.

التعليقات مغلقة.