المجلس العام في الإدارة الذاتية يوحد النظام القضائي في الإدارات السبعة

49

 

 

صادق المجلس العام في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا يوم الأحد 15 كانون الأول (ديسمبر) الجاري، على ميثاق العدالة الاجتماعية خلال جلسته ذات الرقم (25).

وقالت الرئيس المشترك للمجلس العام في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، سهام قريو لموقع Buyer:

 إنهم عقدوا يوم أمس الأحد أول جلسة للمجلس العام في الإدارة الذاتية بعد العملية العسكرية التركية على مناطق شمال وشرق سوريا وذلك في مبنى المجلس المدني في مدينة الرقة. وأشارت بأنهم كانوا قد درسوا ميثاق العدالة الاجتماعية المؤلف من 19 صفحة قبل الاحتلال التركي لمناطق سري كانيه (رأس العين) وكري سبي (تل أبيض) وبقيت الجلسة مفتوحة حتى انعقدت يوم أمس الأحد.

ويتضمن ميثاق العدالة الاجتماعية من نظام العدالة في شمال وشرق سوريا، ويعتمد على دراسة الجذور التاريخية والاجتماعية للجريمة وكيفية منع حدوثها أو الحد من وقوعها. وأوضحت قريو بأن مصطلح “السجن” في ميثاقهم هو “إصلاح” وليس “عقوبة”, أكدت بأنهم سيعملون على آلية  تأهيل وتدريب “السجين” ليكون عضواً فاعلاً في المجتمع بشكل إيجابي بعد إطلاق سراحه.

ونوهت بأنهم ماضون على توحيد النظام القضائي في الإدارات السبعة (إقليم الجزيرة،  كوباني،  عفرين،  الرقة، الطبقة، منبج ودير الزور) وتشكيل مجلس العدالة الاجتماعية في شمال وشرق سوريا وبيان اختصاصاته وصلاحياته.

وأشارت قريو  أن الميثاق حدد شروط قبول القضاة في المحاكم وأهمها هي أن يكون من حاملي شهادة الإجازة في الحقوق من إحدى الجامعات السورية أو ما يعادلها أو من خريجي أكاديمية “ميزوبوتاميا” للعدالة الاجتماعية. إضافة إلى وضع حد أدنى لسن(قبول القضاة) (24) سنة في هيئات النيابة و (26) سنة في ديوان العدالة و (28) سنة في هيئة التمييز. وكيفية بيان تشكيل المحاكم وهيئاتها. مضيفة بأن ديوان العدالة “محكمة الشعب” سابقا ويتألف حالياً من: (هيئة العدالة، هيئة التمييز بدلا من محاكم الاستئناف، هيئة التنفيذ وهيئة النيابة).

التعليقات مغلقة.