مقاتلو جرحى الحرب: أنهينا أسطورة “داعش”.. والآن نحن نعيش تحت التهديدات التركية

167

 

ندد واحتجّ مقاتلو جرحى الحرب لشمال وشرق سوريا يوم الثلاثاء ضد التهديدات التركية بتنفيذ عملية عسكرية وجوية وبرية ضد مناطق قوات سوريا الديمقراطية، شرق الفرات.

وقال اتحاد جرحى الحرب خلال بيانه الذي قرأ أمام مبنى الأمم المتحدة ” نحن جرحى الحرب لشمال وشرق سوريا نقدم لكم طلبنا بكل احترام وتقدير. مسؤولي منظمة الامم المتحدة”. وتابع قائلا “كما تعلمون بأننا نواجه الإرهابيين الذين كانوا يهددون الشعب السوري والمجتمع الدولي بأكمله, وقدمنا الآلاف من الشهداء من كوباني إلى الباغوز”.

وأضاف “أنهينا أسطورة تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”, والآن نحن نعيش تحت تهديدات تركيا”. مؤكدا بأنهم هنا من أجل أرضهم وسيدافعون عنها بأي ثمن كان.

وطالبوا الأمم المتحدة والمجتمع الدولي والولايات المتحدة بأن يقوموا بعملهم الإنساني تجاه هذا الشعب الذي قدم الغالي والنفيس من أجل تحقيق أمن واستقرار العالم من أخطر المجموعات الإرهابية المتمثلة بتنظيم الدولة الإسلامية “داعش”. مشيرا “بإمكانهم إيقاف التهديدات التركية ضد شعب شمال وشرق سوريا, وأن لا يتكرر سيناريو عفرين في مناطق أخرى”.

إلى ذلك قال المقاتل  كوران كوباني الذي أصيب في معارك تل حميس ضد المجموعات الإرهابية “داعش” لـ Buyer: نطالب المجتمع الدولي بأن يوقف التهديدات التركية ضد شعب روجآفا  وشمال شرق سوريا, ونحن مستعدون إلى التصدي لأي عدوان تركي على أرضنا”.

ومن جانبه أشار المقاتل رستم محمود، أصيب في معارك منبج بأنهم نظموا مظاهرة احتجاجية من أجل قضيتهم وللوقوف ضد أي عدوان تركي على أرضنا. مؤكدا بالقول: “لقد قلنا لشعبنا سندافع عن أرضنا مهما كان الثمن”.

وأعلنت تركيا يوم السبت الفائت، إطلاق عملية عسكرية وجوية وبرية ضد مناطق شرق الفرات، فيما قال البيت الأبيض، الأحد، إن القوات الأمريكية سوف تنسحب من شمال سوريا مع تأهب تركيا لشن عملية عسكرية هناك، وذلك بعد اتصال هاتفي بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وأردوغان.

التعليقات مغلقة.