“من شنكال الجريحة نحو عفرين المقاومة”.. البيت الإيزيدي يعقد مؤتمره الرابع في عامودا

62

خاص _ Buyer

بمشاركة ممثلين عن الإدارة الذاتية والأحزاب السياسية، عقد البيت الإيزيدي في إقليم الجزيرة، أمس الجمعة مؤتمره الرابع تحت عنوان “من شنكال الجريحة نحو عفرين المقاومة”، وذلك في منتجع بيلسان بمدينة عامودا.

هذا وانطلقت فعاليات المؤتمر  التي حضرها حوالي 300 مندوب من أبناء الديانة الإيزيدية والمهتمين بالشأن الإيزيدي، بإلقاء الكلمات من قبل البيت الإيزيدي، بداية ألقاها إلياس سيدو، كلمة مستشارية الادارة الذاتية مزكين أحمد، كلمة حركة المجتمع الديمقراطي غريب حسو، باسم إيزيدي شنكال  حسو إبراهيم، كلمة نوري محمود المتحدث الرسمي باسم وحدات حماية الشعب، كلمة مجلس الأعيان نايف الظاهر، كلمة المرأة الإيزيدية جيهان جلو،  كلمة مخيم نوروز غزال رشو، ملتقى الأديان في إقليم الجزيرة محمد غرزاني وكلمة المجلس التنفيذي في شمال وشرق سوريا عزيزة خناز.

وبعد الانتهاء من قراءة مسودة النظام الداخلي للبيت وسبل تطوير عمل البيت الايزيدي، تم انتخاب 35 إداريا لمراكز وفروع بيوت الإيزيديين في عموم إقليم الجزيرة، بينهم 15 امرأة، وأدى المنتخبون القسم أمام الحضور.

وبدوره أوضح عضو البيت الإيزيدي في إقليم الجزيرة إلياس سيدو لـ Buyer:” شارك في المؤتمر جميع أبناء مجتمعنا الإيزيدي من شهباء و حلب وشنكال والعديد من مؤسسات وتنظيمات روجآفا”. مشيرا إلى أن المؤتمر يعقد كل سنتين. لافتا إلى تشكيل مظلة إيزيدية في شمال سوريا وخارج الوطن لدعم الايزيدين وتقويتهم أمام التنظيمات والمؤسسات الدولية. موضحا”نعلم هناك العديد من نساء وفتيات إيزيديات لازلن مختطفات لدى تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” من خلال هذه المظلة التي سنشكلها سنبذل قصارى جهدنا في سبيل أسرانا”.

إلى ذلك انتهت فعاليات المؤتمر الرابع للبيت الإيزيدي في إقليم الجزيرة بإصدار بيان ختامي  واتخاذ جملة من القرارات أهمها (جمع وتوثيق التراث الإيزيدي، ضمان حق المرأة والسعي لإلغاء المهر، الإعلان عن تأسيس مظلة إيزيدية والتواصل مع المؤسسات الإيزيدية في الداخل والخارج والعمل تحت مظلة واحدة في خدمة الديانة الإيزيدية  ومركزها روجآفا، تعليم الأطفال الإيزيديين  تعاليم ديانتهم والعمل على إصدار مجلة شهرية للإيزيدين في شمال وشرق سوريا).

التعليقات مغلقة.