الإدارة الذاتية تسلم داعشية سودانية إلى ممثل السفارة السودانية في سوريا

66

Buyer

عقدت هيئة العلاقات الخارجية  في مقاطعة الجزيرة, مؤتمراً صحفياً اليوم الخميس العشرين من أيلول /سبتمبر الجاري, في مقرها بمدينة قامشلو. بغية تسليم امرأة داعشية من أصل سوداني إلى ممثلي سفارة السودان في العاصمة السورية دمشق.

وقال عبد الكريم عمر رئيس هيئة العلاقات الخارجية خلال المؤتمر:” بناءً على طلب جمهورية السودان متمثلاً بسفارتها بدمشق وانطلاقاً من إيمان الإدارة الذاتية الديمقراطية بحقوق الإنسان واحترامها للقوانين والمواثيق  الدولية وحسب رغبة المواطنة السودانية “ندى سامي سعيد” والتي تم اعتقالها بتاريخ 10/1/2018 بتهمة الانتساب إلى تنظيم داعش الارهابي وحسب رغبتها تم اتخاذ القرار من الجهات المسؤولة بالإدارة الذاتية بتسليمها إلى سفارة بلدها أصولاً”.

وأكد: أن المواطنة السودانية ندى سامي سعيد وطفلها الرضيع أحمد يتمتعون بصحة جيدة  وبأن المواطنة مثلها مثل الاخرين لم تتعرض لأي ضغط جسدي أو معنوي  هي التي أخذت بمحض إرادتها للعودة إلى موطنها.

وأوضح عمر :” بحملتنا لمواجهة الإرهاب لدينا عدد كبير من الأسرى الدواعش, والبعض ارتكب جرائم خطيرة وعددهم يفوق عن الخمسة مئة من الرجال , بالإضافة إلى حوالي  خمس مئة وخمسة وخمسين امرأة, وألف ومئتا طفل”.

وأضاف :” وهذا بالنسبة إلينا عبء وحمل كبير لا  نستطيع أن  نتحمله لوحدنا, فكما شاركنا المجتمع الدولي في حملته ضد الإرهاب, يجب أن نتحمل معاً مواجهة هذه المسألة الخطيرة”.

 وأشار إلى أنهم  سيشكلون خطراً جديداً على المجتمع الدولي في المستقبل حيث المنطقة تشهد حالة عدم استقرار.

ومن جانبه تحدث هشام عثمان علي محجوب المستشار في سفارة  جمهورية السودان في دمشق شاكراً الإدارة الذاتية على تعاونها معهم وتسليمهم للمواطنة ندى سامي سعيد وطفلها.

واختتم عبد الكريم عمر الرئيس المشترك لهيئة العلاقات الخارجية:” نحن من جهتنا لن نحاكم  أي داعشي وعددهم كبير وهم  من 44 دولة، سنحاول بقدر المستطاع عن طريق دبلوماسيتنا النشطة, وعن طريق الإعلام والرأي العام العالمي  بالضغط على الحكومات بالقيام بواجبها وبالتالي لاستلام مواطنيها”.

التعليقات مغلقة.