المرصد السوري : معارك متواصلة ومترافقة مع قصف عند الضفاف الشرقية لنهر الفرات

176

Buyer

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم الخميس، إن محاور في محيط وأطراف البلدة الواقعة عند الضفاف الشرقية لنهر الفرات، في الريف الشرقي لدير الزور تشهد اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية وتنظيم داعش.

وأشار إلى أن العملية العسكرية ستنطلق خلال الساعات الـ 48 ساعة القادمة لتنهي وجود التنظيم بشكل كامل في المنطقة، و وجود تنظيم داعش يتركز في جيب يضم 4 قرى وبلدات هي هجين وأبو الحسن والشعفة والباغوز، عند الضفاف الشرقية لنهر الفرات، كذلك يتواجد التنظيم في الجزء الواقع بريف دير الزور الشمالي الشرقي، والمتصل مع ريف الحسكة الجنوبي وصولاً للحدود السورية – العراقية، والذي لا يزال يضم 22 قرية ومنطقة من ضمنها تل الجاير وتل المناخ، أم حفور، الريمات، فكة الطراف، فكة الشويخ، الحسو، البواردي، الدشيشة، وبادية البجاري المتاخمة لبادية الصور والتي تشمل الحدود الإدارية بين دير الزور والحسكة

وأكد المرصد، إن تمكنت قوات سوريا الديمقراطية من التقدم فإنها ستنهي تواجد التنظيم بشكل كامل في شرق نهر الفرات، ولن يتبقى للتنظيم من شرق الفرات سوى الجيبان الواقعان في أقصى جنوب الحسكة وأقصى ريف دير الزور الشمالي.

التعليقات مغلقة.