وزير: الحكومة السورية تسعى للسيطرة على شمال حمص قريبا

37

Buyerpress

قال علي حيدر وزير المصالحة الوطنية في الحكومة السورية يوم الثلاثاء إن دمشق تخطط لاستعادة جيب خاضع لسيطرة المعارضة شمالي مدينة حمص قريبا بعدما تكمل اتفاقات استسلام مع جماعات مسلحة حول العاصمة.

وبعدما نجح الجيش السوري والقوات المتحالفة معه في استعادة الغوطة الشرقية، أكبر منطقة كانت خاضعة لسيطرة المعارضة بالقرب من دمشق في مطلع أبريل نيسان، يقترب الآن من استعادة بضعة جيوب باقية حول العاصمة.

وتقصف قوات داعمة للحكومة جيبا يسيطر عليه متشددون في جنوب دمشق حيث يسيطر تنظيم الدولة الإسلامية على جيب مجاور للآخر الذي تسيطر عليه فصائل معارضة.

وفي الأيام القليلة الماضية أعلن مقاتلو المعارضة في جيبي الضمير والقلمون الشرقي في شمال شرقي دمشق استسلامهم ووافقوا على الانتقال بالحافلات إلى مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في شمال سوريا.

واستخدم الجيش السوري وحلفاؤه على مدى أعوام أساليب الحصار والقصف ضد مقاتلي المعارضة لإجبارهم على تسليم الجيوب التي يسيطرون عليها والموافقة على الانتقال إلى مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة في شمال سوريا.

وقال حيدر في مقابلة مع رويترز إن الحكومة ستركز على استعادة جيب خاضع لسيطرة المعارضة شمالي مدينة حمص بعد تأمين المناطق المحيطة بالعاصمة دمشق.

 

التعليقات مغلقة.