طه الحامد: عاجلاً أو ٱجلاً سيكون أنصار Enks في الداخل جزءً من فيدرالية روجٱفا

68

عاجلاً أو ٱجلاً سيكون أنصار ومكونات المجلس الوطني الكردي الصامدين في الداخل جزءً من فيدرالية روجٱفا و شمال سوريا وسيكونون جزء من إدارتها و مؤسساتها سواء بالانتخابات أو بالتوافق .

وعاجلاً أو ٱجلاً سيقتنع الجميع أن المعارضة والنظام وتركيا وأيران أعداء حقيقيون لحرية الشعب الكردي و لن ينتزع منهم أي إقرار بالفيدرالية إلا عبر قوة الكرد والإرادة الأمريكية الروسية .

لهذا كلما تأخرت عودة العلاقات بين الأنكسي و تف دم ومكونات الإدارة الذاتية من مختلف القوميات كلما تم إعاقة مشروع الفيدرالية .

التمهيد لذلك يستوجب قبل كل شيء التوقف عن التصريحات والعنتريات الإعلامية لقادة الأنكسي في الخارج و ردع شلة برلين والمواقع الإعلامية المعادية للإدارة الذاتية وبنفس الوقت شروع تف دم في اتباع المرونة و السماح لقيادات الأنكسي بالعودة للداخل و جعل قامشلو المنصة الوحيدة للحوار …وأثناء الحوار يفتح الله أبواباً ليست في الحسبان .

الكرد اليوم أحوج من أي وقت مضى إلى إنشاء منصتهم الخاصة.

فكيف يستطيعون الجلوس مع أقذر ما خلق الله في المعارضة ويتوسلونهم أحيانا ولا يستطيعون الجلوس مع بعضهم البعض ؟

أنتم الأقوون ان جلستم معا …و لتأتي المعارضة و ليأتي النظام إليكم بدلاً من ذهابكم أنتم إليهم .

التعليقات مغلقة.