أكرم حسين: أم أن وراء الأكمة ما ورائها …؟

142

اصدقائنا في قيادة المجلس الوطني الكردي…
الا تحتاج تصريحات اردوغان واتهاماته للرئيس مسعود بارزاني “بالخيانة ” وكل الاجراءات التي قامت بها حكومة العبادي وتهديدات طهران وتصريحات بعض الشوفينيين والضغوط الاقليمية والدولية المطالبة بالغاء نتائج الاستفتاء الى ادانة وموقف تضامني مشرف مع القيادة الكردستانية التاريخية التي لم تدخر جهدا في دعم كرد سوريا وقيادة المجلس الوطني الكردي تحديدا ! اليس لقاء المجلس اليوم مع بارزاني ياتي استمراراً لهذا الدعم رغم ان اللقاء اتخذ طابع التهنئة ! ام ان وراء الاكمة ما ورائها …؟

التعليقات مغلقة.