دمشق: ما يجري في جرابلس الآن ليس محاربة للإرهاب بل هو إحلال لإرهاب آخر مكانه

15

تنزيلأدانت وزارة الخارجية والمغتربين السورية ,اليوم الأربعاء , اجتياح دبابات ومدرعات تركية الحدود السورية إلى مدينة جرابلس تحت غطاء جوي من طيران التحالف الذي تقوده واشنطن .

وقالت الوزارة في بيان أصدرته , اليوم إن “الجمهورية العربية السورية إذ تؤكد أن محاربة الارهاب على الأراضي السورية من أي طرف كان يجب أن تتم من خلال التنسيق مع الحكومة السورية والجيش العربي السوري الذي يخوض هذه المعارك منذ أكثر من خمس سنوات تدين في الوقت نفسه هذا الخرق السافر لسيادتها وتؤكد أن محاربة الارهاب ليست في طرد داعش وإحلال تنظيمات إرهابية أخرى مكانه مدعومة مباشرة من تركيا.”

وأضاف البيان “: إن ما يجري في جرابلس الآن ليس محاربة للإرهاب كما تزعم تركيا بل هو إحلال لإرهاب آخر مكانه وفي هذا الصدد تطالب سورية بانهاء هذا العدوان وتدعو الامم المتحدة لتنفيذ قراراتها المتعلقة بشكل خاص واحترام سيادة الدول ووحدة أراضيها كما تطالب بضرورة احترام الجانب التركي والتحالف الأميركي للقرارات الدولية وخاصة ما يتعلق منها بإغلاق الحدود وتجفيف منابع الإرهاب”.

وكانت قوة المهام الخاصة المشتركة في الجيش التركي، وبدعم من طيران التحالف الدولي، قد بدأت فجر اليوم عملية عسكرية على مدينة جرابلس التابعة لمحافظة حلب شمالي سوريا، بهدف تطهير المنطقة من تنظيم داعش.

التعليقات مغلقة.