السلطات الإيرانية تصادر جائزة “ساخاروف” من محامي عائلة “جينا أميني” بعد عودته من فرنسا

37

 

قالت منظمة لحقوق الإنسان أمس السبت، إن السلطات الإيرانية صادرت جائزة “ساخاروف” التي منحها البرلمان الأوروبي لأيقونة الاحتجاجات الإيرانية الكردية مهسا “جينا أميني”.

وأفادت منظمة “هنجاو” ومقرها النرويج، إن محامي العائلة، “محمد صالح نيكبخت”، أراد تسليم جائزة الاتحاد الأوروبي لحقوق الإنسان لعائلة الشابة الكردية في إيران، لكن عند وصوله إلى مطار طهران، اعترض المسؤولون المحامي واستجوبوه، وتمت مصادرة جواز سفره وهاتفه الخلوي وجائزة “جينا أميني”.

وتم تكريم أميني وحركة الحرية المرتبطة بها “المرأة، الحياة، الحرية” بجائزة “ساخاروف” في وقت سابق من هذا الشهر، لكن السلطات الإيرانية منعت عائلتها من السفر لتسليم  الجائزة.

ويمنح برلمان الاتحاد الأوروبي هذا التكريم منذ عام 1988 لشخصيات أو منظمات تعمل في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان وحرية التعبير.

ولم تؤكد السلطات الإيرانية رسميا التفاصيل التي أوردتها منظمة “هنجاو”.

المصدر: SWI

التعليقات مغلقة.