البنتاغون : قواتنا تعرضت لـ 61 هجوماً خلال شهر في سوريا والعراق

14

 

كشف مسؤول في وزارة الدفاع الأميركية “البنتاغون” الجمعة، عن تعرض قوات بلاده في العراق وسوريا لـ 61 هجوما على الأقل خلال شهر، مؤكدا إصابة جندي أمريكي في سوريا.

وقال المسؤول لقناة “الحرة”، أن القوات الأميركية وقوات التحالف تعرضت لـ 61 هجوما على الأقل بالمسيرات والصواريخ، منذ 17 أكتوبر، مضيفا أن 29 منها كانت في العراق، و32 في سوريا.

ونوه المسؤول إلى أن معظم هذه الهجمات تم إحباطها أو فشلت في الوصول إلى أهدافها .

كما أكد المسؤول أن أحد جنوده تعرض لإصابة طفيفة خلال الهجوم على قاعدة تل بيدر في سوريا، مضيفاً بأن الهجوم ألحق أضراراً بالبنية التحتية، فيما لم تسفر الهجمات على قاعدة عين الأسد الجوية و قاعدة باشور (الحرير) في كردستان العراق عن وقوع إصابات أو أضرار .

وأفادت وكالة رويترز، نقلا عن مسؤولَين أمريكيَين طلبا عدم الكشف عن هويتيهما، إن جنديا أميركيا أصيب بجروح طفيفة، الجمعة، في أحدث موجة من الهجمات على القوات الأميركية في سوريا والعراق.

وألقت الولايات المتحدة باللوم على إيران والفصائل المسلحة التي تدعمها في أكثر من 60 هجوما على القوات الأميركية في العراق وسوريا، منذ منتصف أكتوبر، مع تصاعد التوترات الإقليمية بسبب الحرب بين إسرائيل وحركة “حماس” التي بدأت في السابع من أكتوبر.

ويشار أن ما لا يقل عن 60 جنديا تعرضوا لإصابات طفيفة، معظمها إصابات دماغية، منذ 17 أكتوبر، ويقول المسؤولون إن جميع الأميركيين الذين أصيبوا عادوا إلى الخدمة.

 

التعليقات مغلقة.