مديرية المحروقات: توزيع 660 مليون لتر مازوت في إقليم الجزيرة

59

خاص/buyerpress

كشف عبدالسلام عباس الرئاسة المشتركة لمديرية المحروقات في إقليم الجزيرة عن كميات الإنتاج من مادة المازوت والتدفئة خلال العام المنصرم وذلك بالأرقام والإحصائيات.

وأوضح عباس أن الإنتاج الموجود لدى الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا عبارة عن 95 صهريجاً من المادة المدعومة يتم تقسيمها على الأقاليم حسب الإحصائية السكانية بالإضافة الى 480 صهريجاً بشكل شهري أي ما يعادل 15 الى 17 صهريجاً بشكل يومي من المادة 410 أيضاً يتم تقسيمها للأقاليم حسب الإحصائية السكانية بالإضافة الى الغاز المنزلي الذي يتم استلامه منه، من منشأة السويدية والانتاج بشكل يومي ما يعادل 120 طناً.

وأضاف عباس: ” الاحصائية التي تم تشكيلها في توزيع بطاقات التدفئة في إقليم الجزيرة حوالي 440 الف عائلة، هذه المادة يتم توزيعها بشكل يومي على المناطق والنواحي حسب الأولويات في كل فتره من فترات السنة”.

وتابع ” بالنسبة لمخصصاتنا كإقليم الجزيرة من هذا الإنتاج 40 صهريجاً من مادة المازوت المدعوم يتم تقسيمها إلى القطاعات الخدمية و الزراعية. أما  كمية الغاز الموجودة فأن مخصصاتنا من الإنتاج بشكل شهري 400 188 جرة غاز”.

ومقارنةً بواقع المحروقات في باقي المناطق السورية ودول الجوار قال عباس أن إمكانياتنا جيدة بل ممتازة سواءً من الكمية المتوفرة أو حتى الأسعار.

وحول المنظومة الإلكترونية التي تم إنشاءها في عام 2021 قال عباس ” قمنا بوضع منظومة إلكترونية من أجل التحكم بالمادة وتوزيعها على الشعب, وكخطوة أولى خلال العام الماضي وضعنا نظام الغاز المنزلي ومازوت التدفئة بإنشاء بطاقات إلكترونية تعتمد على الكود لكل عائلة, وبالتنسيق مع المجالس والكومينات حيث وصل العدد الى 410,000 عائلة العام الماضي.. في عام 2022 قمنا توسيع المنظومة الإلكترونية بوضع برامج السير والنقل في إقليم الجزيرة, حيث قمنا بإجراء إحصائية كامله لجميع الآليات بجميع الفئات وتوزيع استمارات وتحقينها ضمن البرامج الإلكترونية, وقمنا بإنشاء البطاقة الذكية حتى وصل عدد السيارات الموجودة لدينا في إقليم الجزيرة بحدود 80 ألف سيارة والعملية ما زالت مستمرة”.

 ونوّه عباس إلى أن توزيع وتخصيص المادة لكل فئة يتم حسب نوعيتها: ” وكإحصائية للمادة التي تم توزيعها خلال العام 2022 , قمنا بتوزيع مادة التدفئة بدعم برامج وفق مخطط تم إصداره من قبل الإدارة العامة بتاريخ 1/06/2022 قمنا بتفعيل البطاقات الإلكترونية اعتماداً على إحصائية مديرية المحروقات والإحصائية التي جرت من قبل المجلس التنفيذي. حيث وصل عدد العوائل في العام 2022 بحدود 440.000 عائلة وتم تغطية 380.000 عائلة حتى الآن  بكمية مخصصة لكل عائلة 300 لتراً وبسعر 150 ليرة سورية وبكمية مازوت تقدر بـ 113 مليون لتراً لتاريخ اليوم. بالإضافة إلى المادة الخدمية التي يتم توزيعها القطاعات الخدمية مولدات، أفران، مطاعم، مستشفيات والكمية التي تم توزيعها خلال 2022 حتى تاريخ اليوم بحدود 324975000  لتراً من المادة الخدمية”.

وأشاد عباس  بحالة الأمان والاستقرار في إقليم الجزيرة:”  هناك تطور وازدهار بشكل مستمر من ناحية المنشآت حيث وصل عدد المنشآت الصناعية الى  4415 منشأة صناعية.  كمية المازوت الذي تم توزيعها على المنشآت الصناعية تجاوزت  مليون لتراً خلال العام الجاري إضافة الى القطاع الزراعي والذي هو في تطوير كامل والمازوت الذي تم تخصيصه في المحاصيل الزراعية بالسبة للصيفية تجاوز 74 مليوناً والمحاصيل الشتوية 142900693 لتراً”.

واختتم عبدالسلام عباس الرئاسة المشتركة لمديرية المحروقات في إقليم الجزيرة حديثه بالقول : ” رغم  الوضع الأمني والتحديات المستمرة من قبل الدولة التركية على مناطقنا وامكانيات الادارة لتأمين احتياجات المواطنين والهجوم التركي الجوي الأخير في 19 تشرين الثاني الذي استهدف كل المركز الخدمية وسبل العيش والمنشآت الصناعية كمنشأة السويدية التي كانت تغطي 1200000 عائلة في إقليم الجزيرة بمادة الغاز ومناطق تكرير النفط والمازوت المنزلي, وهذا العمل جريمة بحق الانسانية إلا أن الإدارة الذاتية بكل طاقاتها وكوادرها استطاعت الإسراع بعملية توليد الكهرباء وتأمين الغاز من أجل عودة الأمور إلى وضعها الطبيعي”.

التعليقات مغلقة.