خسارة ليفربول تفسد إنجاز صلاح التاريخي

50

حقق النجم المصري محمد صلاح رقماً تاريخياً يوم الاثنين عندما عادل رقم القائد ستيفن جيرارد كأكثر مسجلي الأهداف بقميص ليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز، وذلك بعدما هز شباك مانشستر يونايتد في الخسارة التي تلقاها “الحمر” خارج الأرض بهدفين مقابل هدف.

وقلص صلاح الفارق في الدقائق الأخيرة من الشوط الثاني بعد متابعته لكرة ارتدت من ديفيد دي خيا حارس مانشستر يونايتد إلا أن ذلك الهدف لم يمنع خسارة ليفربول المباراة المثيرة، إذ بقي بلا فوز عقب مرور 3 جولات.

ووصل صلاح إلى الهدف رقم 120 في الدوري الإنجليزي الممتاز ليتعادل مع القائد السابق ستيفن جيرارد مدرب أستون فيلا الحالي، ويقلص الفارق إلى 8 أهداف مع روبي فاولر، أكثر من سجل أهدافاً لليفربول في تاريخ مشاركاته بالمسابقة.

وحقق صلاح الرقم خلال أقل من 6 مواسم، بينما احتاج جيرارد 17 عاماً لتسجيل ذات العدد من الأهداف، أما فاولر الذي هز شباك الخصوم 128 مرة في الدوري، ففعلها خلال 9 مواسم، الفترة الأولى كانت بين عامي (1993-2001) والثانية موسم 2006-2007.

وبهدف محمد يوم الاثنين، بات أكثر لاعب من ليفربول يهز شباك مانشستر يونايتد بواقع 10 أهداف.

التعليقات مغلقة.