توتنهام يتعادل مع إشبيلية ودياً

75

وخاض توتنهام مباراته الودية التحضيرية الأخيرة خلال جولته في كوريا الجنوبية منذ وصوله الأحد.

ولعب سون، إلى جانب كاين، أساسياً وخاض 72 دقيقة، قبل أن يغادر الملعب على وقع تصفيق 43 ألف متفرج.

ووجه سون ضربة بكوعه إلى لاعب فالنسيا الأرجنتيني غونسالو مونسييل ما تسبب للأخير بنزيف، كما دخل اللاعبان بشجار بينهما.

علّق سون، الفائز بالحذاء الذهبي الموسم الماضي في “بريميرليغ”، على ما حدث عقب نهاية المباراة قائلاً: على الرغم من أنها مباراة تحضيرية قبل انطلاق الموسم الجديد، إلا أن الفريقين لم يريدا الخسارة. كانت هناك بعض الألعاب الخشنة على أرض الملعب ولكن هي أمور تحدث في كرة القدم.

افتتح توتنهام التسجيل بعد 5 دقائق من بداية الشوط الثاني، بتمريرة من سون إلى كاين تابعها الأخير في الشباك.

وعادل الكرواتي إيفان راكيتيش لفالنسيا في الدقيقة 64 بعد تسديدة من خارج منطقة الجزاء.

ويأتي تعادل توتنهام بعد ثلاثة أيام من فوزه العريض على نجوم الدوري الكوري الجنوبي 6-3، منها هدفان لسون في ملعب سيول.

وحلّ توتنهام الذي يعود إلى إنجلترا الأحد في المركز الرابع الموسم الماضي لينجح في خطف بطاقة التأهل إلى دوري أبطال أوروبا بعد صراع قويّ مع جاره اللندني أرسنال الذي انهى الدوري خامساً بفارق نقطتين.

التعليقات مغلقة.