تسليم طفلين نمساويين من عوائل تنظيم داعش لدولتهم

363

سلمت الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، طفلين نمساويين من عوائل تنظيم داعش إلى حكومة بلادهم.

و وصل وفد من من دولة النمسا برئاسة “دوريس فيدا سترانجر” ممثلة الوزارة النمساوية للشؤون الأوروبية والدولية، دائرة العلاقات الخارجية بمدينة قامشلو، في الأول من يونيو /حزيران الجاري، وذلك في زيارة إلى روجآفا (شمال وشرق سوريا).

وخلال اللقاء، تباحث الجانبان حول التهديدات التركية وهجماتها على شمال وشرق سوريا والوضع الاقتصادي والإنساني ووضع المخيمات والنازحين.

وبدورها، عبرت “دوريس سترانجر” عن شكرها لدائرة العلاقات الخارجية وجميع المشاركين في عملية إعادة التوطين لطفلين نمساويين ولم شملهما مع عائلاتهما في النمسا، وقالت: “إنَّنا نُقدِّر بعمق جهود الشخصيات والكيانات المتميزة التي مكنتنا من القيام بهذه المهمة الإنسانية بشكل ناجح, ونحن نقدِّر هذه الفرصة لتكريم تضحيات الشعب السوري ونحيي جهود جميع القوى الديمقراطية التي وقفت ضد الإرهاب وتواصل محاربة تنظيم الدولة”.

التعليقات مغلقة.