الخارجية الأميركية: تنظيم داعش يشكل تهديداً مباشراً للشعب السوري والأمن القومي الأمريكي

63

أكدت وزارة الخارجية الأميركية، أمس الجمعة، على استمرار مهمتها العسكرية في شمال وشرق سوريا “حتى القضاء على التهديد الذي يمثله تنظيم داعش”.

وقالت في بيان نشره مكتب شؤون الشرق الأدنى بوزارة الخارجية عبر تويتر،” يشكل داعش تهديداً مباشراً للشعب السوري ومصالح الأمن القومي للولايات المتحدة. وسنحافظ على وجودنا العسكري في سوريا لضمان القضاء على التهديد من المجموعات الإرهابية. لا يستحق الشعبان السوري والأمريكي أقل من ذلك”.

وكان نائب المبعوث الأميركي الخاص إلى سوريا ديفيد براونشتاين قد أعلن الأربعاء، في اجتماع مع أعضاء الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكردي، أن الجيش الأميركي سيستمر بالوجود العسكري في شمال شرقي سوريا لثلاثة أسباب، تشمل منع عودة داعش وتأمين استقرار المنطقة ودعم العملية السياسية.

وعقد براونشتاين اجتماعاً افتراضياً مع رئاسة المجلس الوطني، وبحث الجانبان الوجود الأميركي والعملية السياسية والجهود الأميركية لإحياء المحادثات بين الأحزاب الكردية المتعثرة منذ نهاية العام الماضي.

 

التعليقات مغلقة.