الإدارة الذاتية تسلم مجموعة من النساء والأطفال من عوائل تنظيم داعش إلى ألمانيا والدنمارك

25

كشفت دائرة العلاقات الخارجية في شمال وشرق سوريا، اليوم الخميس، عبر صفحتها الرسمية على موقع فيسبوك عن تسليمها مجموعة من النساء والأطفال من عوائل تنظيم داعش وفق وثائق تسليم رسمية تم توقيعها بين الإدارة الذاتية وكل من ممثلي ألمانيا والدنمارك.

وكانت دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، قد استقبلت، أمس الأربعاء، وفدين ألماني ودانماركي، برئاسة السيد “كورت جورج ستوكل ستل فريد” مدير الشؤون القنصلية والهجرة في الخارجية الألمانية، والسيدة مانجا كليس رئيسة قسم المساعدات القنصلية للألمان في الخارج ـ السيد كريستوفر فيفيك، رئيس قسم المساعدة القنصلية وإدارة الأزمة.

وتبادل الطرفان وجهات النظر حول عدة قضايا هامة و الوضع العام في سوريا، والوضع في مناطق الإدارة الذاتية، بالإضافة إلى العملية السياسية، وضرورة حل الأزمة السورية وفق القرارات الدولية، ومشاركة الإدارة في العملية السياسية واللجنة الدستورية.

وفي المقابل أعلن وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، ليل الأربعاء ـ الخميس، أنّ حكومته أعادت إلى ألمانيا من مخيم روج في شمال وشرق سوريا، ثماني نساء ممّن انضممن إلى صفوف تنظيم داعش، و23 طفلاً.

وقال ماس في بيان إنّ “الأطفال ليسوا مسؤولين عن وضعهم. الأمهات سيحاسبن أمام القضاء الجزائي عن الأعمال التي ارتكبنها”. وتابع “عدد كبير منهنّ وُضع في الحبس بعد وصولهنّ إلى ألمانيا”.

وأوضح البيان أنّ عملية إعادة هؤلاء النسوة وأطفالهن إلى ألمانيا تمّت بدعم لوجستي من الجيش الأميركي وقد أخرجت خلالها الدنمارك أيضاً ثلاث نساء و14 طفلاً من عائلات داعش.

 

التعليقات مغلقة.