الذكرى الـ 30 لرحيل الفنان الكردي رفعت داري

249

توفي الفنان الكردي رفعت داري في 27 آب (أغسطس) عام 1990، عن عمر ناهز 56 عاماً.

وولد رفعت داري في قرية “دارا” بباكور كردستان عام 1934، وعندما كان عمره عشر سنوات انتقل مع عائلته إلى قرية خربى كورما (ريف عامودا) ثم استقروا بقرية حاصدا،  وكان سائقا لآلاتٍ زراعية “حصادات وجرارات”.

ومن أشهر القصص التي غناها في الحب والحرب: فاطمة صالح آغا، بسنة خليل، حمدين وشمدين.

وتميزت أغاني داري بالملاحم الكردية وكانت غالبيتها بأسلوب (Lawik)، ومن مقام البيات، العجم والنهاوند، كما رافقه في تسجيل تلك الملاحم عمالقة الفن والموسيقا الراحل محمد شيخو والراحل سعيد يوسف، الفنان محمود عزيز والراحل موسى كني.

التعليقات مغلقة.