تعديل تسمية “وقفة المرأة الحرة في روجآفا” إلى “وقفة المرأة الحرة في سوريا”

28

 

 

أعلنت وقفة المرأة الحرة في روجآفا، عن تعديل تسميتها إلى “وقفة المرأة الحرة في سوريا”، وجاء ذلك خلال مؤتمر صحفي عقدته صباح اليوم الخميس أمام مقرها بمدينة قامشلو.

وقالت خلال بيان إلى الرأي العام: إنه بعد مرور أكثر من 5 أعوام من العمل المتواصل والدؤوب في سبيل دعم المرأة ومساندتها في كافة ميادين الحياة، تمكنت كوادر وفرق وقف المرأة الحرة بجهودها الجبارة والعظيمة من المضي قدما في ترجمة فعلية, للشعار الذي وضعناه نصب أعيننا بأن “المرأة الحرة أساس المجتمع الحر”. مضيفة بأنها نفذت عشرات المشاريع الهادفة إلى تعزيز دور المرأة وتفعيله بالشكل الأمثل للانخراط في المجتمع بمجالاته الثقافية والاقتصادية والصحية والاجتماعية.

وأشار البيان “أن الفرق والكوادر قامت خلال 5 أعوام بتشييد” 3 مستوصفات طبية, 11 روضة, دار للأيتام, ورشات نسائية للخياطة ومعاهد للموسيقا” إلى جانب تدريب وتوعية آلاف النساء في المدن والبلدات والقرى ومخيمات النزوح في شمال شرق سوريا”.

واختتم البيان بالقول: “ولسعينا الدائم في تحقيق المزيد من النجاحات وتخليص المرأة السورية من القيود المفروضة عليها بحكم العادات والتقاليد البالية، وإنقاذها من براثن الحرب التي راح ضحيتها مئات الآلاف معظمهم من الأطفال والنساء، نعلن اليوم تعديل اسمنا إلى “وقف المرأة الحرة في سوريا”، أملا منا في تقديم المزيد من الدعم والمساندة للمرأة السورية التي عانت ما عانته خلال سنوات من سفك الدماء، كما أننا ، وبهذه المناسبة، نجدد عهدنا الذي أخذناه على عاتقنا في أن “المرأة الحرة أساس المجتمع الحر”.

 

 

 

التعليقات مغلقة.