لاجئ سوري يبهر الأميركيين ويقاوم “الإغلاق الحكومي” بطريقته

194

 

خطف لاجئ سوري الأنظار في أميركا، بإقدامه على مبادرة جميلة تتزامن مع الإغلاق الحكومي، الذي دخل شهره الثاني، ويعد الأطول في تاريخ الولايات المتحدة.

وبدأت آثار الإغلاق الحكومي تظهر بشكل جلي بعد مرور 31 يوما على بدايته، حيث يشتغل العاملون بالمؤسسات الفيدرالية منذ أكثر من 4 أسابيع دون أي مقابل مادي، فيما استفاد آخرون من إجازات طويلة غير مدفوعة الأجر.

وقالت صحيفة “إندبندنت” البريطانية إن اللاجئ السوري، ياسين تيرو، يملك مطعما في مدينة نوكسفيلبولاية تينيسي الأميركية، مشيرة إلى أنه قرر تقديم خدمة غير مسبوقة للموظفين المتضررين من الإغلاق الحكومي.

وقال ياسين تيرو إنه اختار تقديم وجبات مجانية للموظفين الفيدراليين، الذين يشتغلون منذ مدة دون صرف رواتبهم.

وأعلن تيرو هذه المبادرة، عبر صفحة مطعمه “ياسين للفلافل” على موقع فيسبوك، قائلا “الوجبات المجانية تشمل أيضا أبناء الموظفين.. الشرط الوحيد للاستفادة هو إبراز هوية تثبت اشتغال الشخص في الوظيفة الحكومية”.

  

سكاي نيوز

التعليقات مغلقة.