إحباط مخطط مجازر في روج آفا، وإلقاء القبض على 24 مرتزق

14

15820039_1247757018638062_37431204_n

هاوار- Buyerpress

قامشلو – تمكنت وحدات الأمن العسكرية خلال حملةٍ من إلقاء القبض على خلايا نائمة تابعة لمرتزقة داعش، وأحبطت مخططاتهم في ارتكاب مجازر في روجآفا، حيث تمّ إلقاء القبض على 24 مرتزق في مدن كوباني، حسكة، سريه كانيه، وقامشلو، والاستيلاء على كميات كبيرة من الذخائر داخل عربة مفخخة، وهذه العربة المفخخة كانت قادمة من جرابلس، وتم إحباطها.

وبحسب المعلومات التي تمّ الحصول عليها من قوات الأمن فقد تم تنظيم حملة مشتركة وفي وقت واحد في كوباني، سريه كانيه، حسكة، وقامشلو، وعليه ألقي القبض على 9 عناصر من مرتزقة داعش، بالإضافة إلى الاستيلاء على كميات كبيرة من الألغام، وسيارة مفخخة، وكميات كبيرة من الذخيرة.

تمّ تعقّبهم لأيام

وبحسب المعلومات التي صرحت بها وحدات الأمن العسكري، أنه بعد أن تلقى مرتزقة داعش ضربات كبيرة وموجعة في غرب مدينة الرقة، بدأوا الاستعداد والتأهب لشن هجمات على المدن، وأسفرت المتابعة الاستخبارية لهؤلاء المرتزقة واستعداداتهم لعدة أيام وبشكل مكثف عن جمع المعلومات الوافية، وعليه تمّ تعزيز نقاط تفتيش المعابر التي تدخل مناطق روجآفا، وخاصة بعد أن توفرت معلومات لديهم بأن مرتزقة داعش ستبدأ بشن هجمات على المدنيين، ولهذا أطلقوا حملة مكثفة.

إلقاء القبض على خبير في الألغام بمدينة حسكة

بعد أن حصلت وحدات الأمن العسكري على معلومات بأنه سيتم شن هجوم على قيادة قوات سوريا الديمقراطية، قام الأمن بالمتابعة من عدة جهات، وعليه تمكنت قوات الأمن من الوصول إلى المرتزق المدعو أبو بشار الذي يعتبر خبير في الألغام وصناعتها، وخلال حملة ناجحة تم إلقاء القبض على المرتزقة أبو بشار، والحصول على معلومات بأن أبو بشار كان قد صنع العديد من المتفجرات والألغام التي طالت مدينة الحسكة وريفها، كما وسّعت وحدات الأمن من حملتها وتمكنت من إلقاء القبض على شخص من المنطقة مرتبط بمرتزقة داعش، وكان يأتي بالمتفجرات لأبو بشار.

هذا وعثر في مكان تواجد أولئك الأشخاص على 32 لغم، 30 صاعق للألغام، 3 أحزمة ناسفة، 3 أسلحة كلاشنكوف، 27 مخزن كلاشنكوف، 3 جعبات،5 قنابل يدوية، بالإضافة إلى سيارة، وتمّ الاستيلاء عليها.

مراقب مرتزق في الاستخبارات وإلقاء القبض عليه

وفي الحملة المتزامنة تم إلقاء القبض على المرتزق المدعو محمود، الذي كان قد تمّ تدريبه على يد استخبارات مرتزقة داعش، وكان يعمل على جمع المعلومات في المنطقة، وبحسب المعلومات التي أفادت بها وحدات الأمن العسكري أن عضو استخبارات مرتزقة داعش المدعو محمود كان يعمل على جمع المعلومات والكشف على الطرقات، وبعد أن تمّ رصده ومتابعته لمدة طويلة، عُرف بأنه كان يعمل على إدخال العربات المفخخة إلى روجآفا.

وخلال اعترافات محمود قال بأنّ مهمته كانت كشف الطرق القادمة من إعزاز والرقة، بالإضافة إلى إدخاله العربات المفخخة إلى المنطقة بشكل سري.

عربة مفخخة قدمت من جرابلس

في الحملة ذاتها وبتاريخ الـ 28 من شهر كانون الأول تمكنت الوحدات من الكشف والاستيلاء على عربة مفخخة على الطريق الواصل بين سري كانيه وحسكة، وفي كمين لقوات الأمن العسكري تم إحباط عملية المرتزق الذي كان مدججاً بالمتفجرات والذي يدعى فيصل عبد الكريم الهلالي، وإلقاء القبض عليه.

وخلال التحقيقات الأولية مع الهلالي تمّ الحصول على معلومات مهمة، وبحسب المعلومات التي أفادت بها قوات الأمن فإن الهلالي جاء بالعربة المفخخة التي صنعت في جرابلس التي تمّ احتلالها من قبل الدولة التركية في الـ 24 من شهر آب الماضي وباتت معقلاً للهجوم على روجآفا. وقدم على طريق جرابلس ومنبج، الهلالي الذي كان يقود العربة المفخخة التي كانت عبارة عن ناقلة للنفط، كان يود أن يصل إلى سريه كانيه، ويفجر العربة في مشفى المدينة ويرتكب مجزرة هناك، وقامت قوات الأمن العسكري بإبطال مفعول العربة بعد الاستيلاء عليها.

إحباط 10 خلايا في مدينة قامشلو

وقالت وحدات الأمن العسكري أنه في قامشلو وتربه سبيه وتل حميس تمّ إلقاء القبض على خلايا نائمة كانت تودّ شن هجوم على تلك المناطق من خلال المتفجرات والألغام التي قاموا بصنعها، وعلى أساس متابعة المرتزق حسن محمد حسين الذي كان يعمل مع مسؤول في استخبارات مرتزقة داعش يدعا أبو وليد، تمّ إلقاء القبض على 10 خلايا نائمة لمرتزقة داعش في مدن قامشلو تربه سبيه، وتل حميس.

وخلال الحملة التي نظمتها وحدات الأمن العسكري ألقي القبض على 16 عنصر من مرتزقة داعش، بالإضافة للمدعو حسن محمد حسين وهو أحد المسؤولين ضمن مرتزقة داعش، وتمّ الاستيلاء على 9 ألغام من التي يتم تفجيرها عن بعد، 3 ألغام مغناطيسية، 11 صاعق حساس، 35 صاعق كهربائي، 3 مفاتيح تفجير الألغام، منظار، 3 أحزمة ناسفة، جهاز لاسلكي، ومستلزمات أخرى، التي كانت بحوزة المرتزقة.

المخاوف لم تنتهي بعد

وعن الحملة التي نظمتها وحدات الأمن العسكري، قالت القوات بأنها تنظم حملات يومية في المنطقة، وأنهم يسدون الطريق أمام الكثير من الهجمات، ولكن المخاوف مازالت موجودة، وقالت القوات “مرتزقة داعش التي تتلقى ضربات موجعة وكبيرة، تود أن تظهر نفسها بأنها قوية من خلال شن الهجمات على المدنيين، ولهذا على عموم شعبنا أن يكونوا يقظين حيال الأشخاص المشتبه بهم، وان يقدموا يد العون لقواتنا”.

15820033_1247757111971386_898509592_n

15820134_1247756925304738_920785544_n 15822463_1247756768638087_219965291_n

التعليقات مغلقة.