منظمة “أنقذوا الطفولة” تحذر من تأثر أطفال سوريا بنقص تعهدات بروكسل

14

 

حذرت منظمة “أنقذوا الطفولة”، من أن الانخفاض الإضافي في تعهدات المجتمع الدولي لسوريا والمنطقة خلال مؤتمر بروكسل السنوي الثامن، سيؤدي إلى “تفاقم ارتفاع معدلات الفقر وسوء التغذية بين الأطفال”.

وقالت مديرة الاستجابة للمنظمة في سوريا رشا محرز: “الإعلان عن تعهدات بتقديم مساعدات بقيمة 3.9 مليار يورو لعام 2024، بانخفاض قدره 15% عن التزامات العام الماضي، و1.2 مليار يورو لعام 2025، هو انخفاض آخر مثير للقلق في دعم المجتمع الدولي لسوريا والبلدان المضيفة للاجئين في المنطقة”.

وقالت المنظمة في بيان إن المؤتمر شهد “كلمات تؤكد دعم المجتمع الدولي لسوريا، ولكن القليل جداً من حيث التمويل لتحويل هذا الالتزام إلى حقيقة واقعة للأطفال السوريين الضعفاء، في غياب أي آليات تمويل أخرى من شأنها أن تدعم صمود الأطفال وأسرهم”.

وأكدت أن تجنب الحكم على الأطفال بمستقبل مليء بالمصاعب وانعدام الأمن والخوف، يتطلب “بذل المزيد من جهود الإنعاش المبكر، بما يتماشى مع التزامات الجهات المانحة في المؤتمر”.

ولفتت إلى أن “هذه هي الطريقة الوحيدة التي يمكننا من خلالها مساعدة العائلات السورية على إعادة بناء حياتها وتوفير المستقبل الذي يستحقه الأطفال السوريون في جميع أنحاء البلاد”.

التعليقات مغلقة.