شركات هولندية توقف تصدير بذار البطاطا إلى سوريا بسبب قانون قيصر

36

 

كشف مدير المؤسسة العامة لإكثار البذار في الحكومة السورية “وائل الطويل”، عن “أن مجموعة من الشركات الهولندية الخاصة التي تصدّر بذار البطاطا إلى سوريا أوقفت التصدير، بسبب مشكلة الشحن البحري وقانون قيصر الذي يحول دون وصول الكميات المطلوبة إلى سوريا. الأمر الذي أثار مخاوف من موسم بطاطا شبه معدوم في البلاد، مع ندرة في العرض وبالتالي ارتفاع كبير في الأسعار.

وأوضح “الطويل” في تصريح لوسائل إعلام حكومية سورية، أن الشركات لم ترفض التعامل مع سوريا ولكن المشكلة في الشحن البحري وقانون قيصر وما وصفه بعمليات القرصنة الأمريكية في البحر التي تحول دون وصول الكميات إلى سوريا.

وأشار إلى أن “الحلول كثيرة وتوجد مصادر قادرة على تعويض النقص رغم الحصار”، لافتاً إلى أن الشركات المصدرة لبذار البطاطا كثيرة وليست محصورة بهولندا وحدها، بل هناك العديد من الشركات الأوروبية التي تصدر البذار وتتعامل مع سوريا، مضيفاً: “هناك شركات أوربية ترغب بالتعامل التجاري معنا وبدأت تبدي انزعاجها من قانون قيصر سيما وأن أغلب المواد المستوردة غذائية”.

وقال: “إن المؤسسة والقطاع الخاص في سوريا يحاولان تأمين البذار فالمؤسسة ملزمة بتأمين 20% من الاحتياج، والـ 80 % المتبقية هي مسؤولية القطاع الخاص، وبالتالي فيجب على المؤسسة تأمين 4500 طن من البذار.

وهنا كشف “الطويل” أن المؤسسة أمنت نحو 3000 طن من البذار من أصل 4500 طن الواجب تأمينها، مع الإشارة إلى أنه يجب تأمين الكمية المتبقية قبل 15 شباط القادم.

و أكد “الطويل” أن المؤسسة تنتج سنوياً نحو 2000 طن، لكن المزارعين يرغبون بالسلالات الأجنبية كونها مهجنة، وتنتج أكثر وفق ما هو رائج بينهم.

ويشار أنه ومنذ نشر الأخبار المتعلقة بإيقاف تصدير البذار إلى سوريا ارتفعت أسعار البطاطا في السوق لتتراوح بين 7 – 10 آلاف ليرة سورية للكيلو الواحد بحسب النوع.

المصدر: وسائل إعلام حكومية سورية

 

التعليقات مغلقة.