بيان إلى الرأي العام من الإدارة المدنية الديمقراطية لــ “دير الزور”

117

أصدرت الإدارة المدنية الديمقراطية لدير الزور، بياناً إلى الرأي العام، دعت فيه إلى الالتفاف حول قوات سوريا الديمقراطية ودعم جهودها الرامية لإرساء الأمن والاستقرار في المنطقة، وذلك بالتزامن مع إطلاق الأخيرة حملة “تعزيز الأمن” لمحاربة خلايا تنظيم “داعش” في المنطقة.

وجاء في البيان ما يلي:

“أطلقت قوات سوريا الديمقراطية عملية (تعزيز الأمن) في ريف دير الزور، وذلك لملاحقة خلايا تنظيم داعش الإرهابي، وتجفيف مصادرها، وهذه الحملة جاءت بناءً على طلب أهالي ووجهاء دير الزور، لتعزيز الأمن والاستقرار، وسد الطريق أمام هذا التنظـيم الإرهـابي الذي يحاول شن الهجمات على المنطقة وسكانها، والنيل من حالة الأمن والاستقرار التي تنعم بها المنطقة، خدمة لأجندات خارجية هدفها تقويض حالة النهوض الإداري والتطور في منطقتنا.

وعليه ندعو أبناء شعبنا للالتفاف حول قواتهم التي تحميهم، وتقوم بواجبها الأخلاقي اتجاه الشعب، ومساندتها ودعم جهودها الرامية لإرساء الأمن والاستقرار في المنطقة.

وإنّنا في الإدارة المدنية الديمقراطية لدير الزور نؤكّد، على دعمنا لكافة الجهود والتحركات التي تهدف إلى استتباب الأمن والاستقرار في المنطقة، في الوقت الذي نؤكّد فيه على استمرارنا في العمل لخدمة إدارتنا ومشروعنا الديمقراطي”.

التعليقات مغلقة.