حركة تف دم : الاحتجاجات في إيران بداية لثورة جديدة بقيادة المرأة لدك عرش الملالي

208

 أصدرت حركة المجتمع الديمقراطي “TEV DEM” بياناً إلى الرأي العام ، بخصوص جريمة قتل الفتاة الكردية جينا “مهسا أميني” على يد أجهزة الأمن الإيرانية، أكدت فيه أن الاحتجاجات على مقتلها تمثل بداية لثورة جديدة دكت عرش الملالي بقيادة المرأة، وأن النظام القمعي الإيراني لا يقل شأناً عن النظام التركي في استهداف إرادة الشعوب. وجاء في نص البيان ما يلي:

جاء في نص البيان:

“إن ما تقوم بها السلطات الدكتاتورية الإيرانية من سياسات قمعية وإجرامية لإبادة الثقافات الأخلاقية وإخضاعها لنظامها الإجرامي بالوسائل المتعددة والمختلفة وبحجج واهية وبعيدة كل البعد عن القيم الأخلاقية والإنسانية، فمجرد ظهور خصلة من خصلات السيدة جينا أميني في شوارع طهران لم تتحمل أجهزة نظام الملالي ولم تتردد في تعذيبها أمام الأنظار وقتلها.

إن قتل المرأة بهذا الأسلوب الشنيع يعني قتل روح الحياة الحرة؛ لكون المرأة اليوم تمثل روح الحياة الأخلاقية والكرامة الاجتماعية والثقافية والإنسانية.

إن مقتل السيدة جينا بهذه الطريقة الوحشية أثبت أن النظام الإيراني ماضي في سياسته العنصرية والإنكارية متطاولاً على القيم المجتمعية والثقافية وخصوصيات المرأة تحديداً، والهدف من هذه الجريمة هو ضرب إرادة المرأة الجسورة والجريئة الحرة في شخصية جينا أميني التي تستمد قوتها من فلسفة ومقاومة المرأة العصرية التي دحرت الإرهاب في المنطقة، لذلك أرادت جينا كسر حواجز وقيود العبودية المفروضة على المرأة من قبل ذهنية النظام القمعي الإرهابي الإيراني المجرم الذي لا يقل شأناً عن النظام الفاشي التركي، وهما وجهان لعملة واحدة في المنطقة، ولديهما العديد من الاتفاقيات المبطنة حول تدمير إرادة الشعوب والمجتمعات.

السيدة جينا أميني أصبحت رمزاً لكفاح ونضال جديد حوّل جميع مدن روجهلاتي كردستان والمدن الإيرانية إلى جحيم فوق رؤوس السلطات الإيرانية الطاغية من خلال تنظيم المظاهرات والاحتجاجات العارمة تحت شعار المرأة هي حياة حرة، وهي بداية ثورة جديدة بطليعة المرأة التي دكت عرش نظام الملالي وفضحت الازدواجية العنصرية الإيرانية وقواها الأمنية بجميع فروعها الإرهابية تستخدم الرصاص الحي لقتل المتظاهرين السلميين دون تمييز بين كبير أو صغير.

نحن في حركة المجتمع الديمقراطي TEV-DEM ننادي عموم شعبنا الكردي وجميع شعوب إيران والقوى السياسية والوطنية ومنظمات المجتمع المدني والمنظمات الحقوقية والنسوية في المنطقة عامة وروجهلات كردستان خاصة لمساندة ودعم إرادة الشعوب الإيرانية المنتفضة من أجل الحرية بقيادة المرأة المكافحة ضد آلة القتل والقمع الإيرانية التي ترتكب جرائم الإبادة ضد إرادة المجتمعات عامة”.

التعليقات مغلقة.