هيئة الصحة: حتى الآن لم يتم تسجيل أية إصابات بـ “جدري القرود” في روجآفا (شمال وشرق سوريا)

510

على الرغم من ظهور مرض “جدري القرود” من سبعينات القرن الماضي إلا أنه أثار ذعر العديد من دول العالم من جديد خلال الآونة الأخيرة خاصة بعدما أعلنت أوروبا حالة الطوارئ بعد ظهور العديد من الحالات.

وحول هذا المرض ، أوضح الرئيس المشترك لهيئة الصحة في شمال وشرق سوريا الدكتور “جوان مصطفى” لموقع buyer الإخباري أن حتى الآن لم يتم تسجيل أية إصابات بجدري القرود في مناطق شمال وشرق سوريا، داعياً الكوادر الصحية إلى اتخاذ إجراءات الوقاية من المرض لإبعاده عن المنطقة.

وأضاف “مصطفى” أن العدوى تنتقل من الحيوان إلى الإنسان عن طريق الملامسة المباشرة وقد تنتقل من شخص إلى آخر عن طريق الرذاذ، أو عن طريق جروح في الجسم، مبيناً أن فترة حضانة الفيروس تكون من 5 – 21 يوماَ، ويسبب أعراضاً تشمل ارتفاع درجة الحرارة ، صداع، ألم في العضلات إضافة إلى الطفح الجلدي، نتيجة تضخم العقد اللمفاوية.

ولفت “مصطفى” خلال حديثه إلى أن إجراءات الوقاية من جدري القرود هي نفسها الإجراءات التي يتم اتباعها للوقاية من كوفيد19 مثل: التباعد ، التعقيم المستمر، غسل اليدين، إضافة إلى تجنب الحيوانات وخصوصاً القوارض.

مشيراً إلى أن جدري القرود له سلالتان، وهي سلالة وسط إفريقيا وسلالة غرب إفريقيا التي تعد أقل حدة وبمعدل وفيات أقل من السلالة الأولى.

وعن مواجهة فيروس كورونا (كوفيد19) قال “جوان مصطفى” الرئيس المشترك لهيئة الصحة في شمال وشرق سوريا: “بالنسبة لفيروس كورونا فقد دخل في مرحلة جديدة في عموم العالم، حيث قلّ عدد الإصابات بشكل كبير، وذلك نتيجة ضعف الفيروس، وتوفر اللقاح بشكل جيد، وكذلك في مناطق شمال وشرق سوريا قلّ عدد الإصابات بشكل كبير، وهناك أيام لا تذكر أي إصابات جميعها تظهر نتيجتها سلبية، حيث تراجع فيروس كورونا في عموم العالم ومن ضمنها روجآفا (مناطق شمال وشرق سوريا)”.

التعليقات مغلقة.