القوات الأميركية توسّع قواعدها في دير الزور والحسكة

58

 

بدأت القوات الأميركية بتوسيع قواعدها في محافظتي دير الزور والحسكة، واستقدمت تعزيزات إليها كي لا تبقي المنطقة تحت السلطة الروسية، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأكد المرصد أن القوات الأميركية استدعت العاملين معها سابقا في منطقتي “كوباني” و”منبج” للعمل مجددا بعقود ورواتب مغرية بالإضافة لاستدعاء سكان محليين بالقرب من القواعد الأمريكية ولكنهم يتخوفون من اختراق عناصر تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” لذلك يفضلون العاملين معهم سابقا ممن اكتسبوا ثقتهم.

وأشار مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبد الرحمن أن القوات الروسية تعزّز قواعدها العسكرية في تل تمر وتحاول فرض سيطرتها على محيطها بذريعة الاتفاقيات الروسية-التركية وتسيير الدوريات المشتركة، كما أن هناك تفاهمات بين روسيا وتركيا في منطقتي تل تمر وسري كانييه (رأس العين) لمنع تقدم الفصائل الموالية لتركيا باتجاه تل تمر. مضيفا بأن القوات الروسية تواجدها محدود في جنوب الحسكة، وهي تتواجد في بعض المناطق في شمال الحسكة “مطار قامشلو”.

وأضاف عبد الرحمن أن قوات الحكومة السورية تحاول تثبيت نقاط السيطرة في البادية تحديدا في بادية السخنة ودير الزور لحماية حقول الغاز والنفط من هجمات تنظيم الدولة الإسلامية “داعش” الذي لا يزال يسيطر على مساحات ويقتل عناصر من القوات الحكومية.

 

التعليقات مغلقة.