مباريات أوروبية بدون جمهور.. وغموض بشأن لقاء برشلونة ونابولي

28

بعد تفشى فيروس “كورونا” المستجد في المدن الإيطالية بشكل كبير، جعل البلاد بؤرة لتفشي هذا المرض في أوروبا، أعلنت الحكومة الإسبانية إقامة مباراة فالنسيا وأتلانتا الإيطالي في مباراة الإياب لدور الـ16 في دوري أبطال أوروبا، المقرر لها يوم 11 مارس الجاري، بدون جمهور.

وأكدت وزارة الصحة الإسبانية أن القرار جاء بعد تفشى الفيروس في إيطاليا بشكل كبير وخاصة في مدن الشمال، مشيرة إلى أن إقامة المباراة بدون جمهور يهدف إلى منع تفشيه في المدن الإسبانية.

وكانت مباراة الذهاب التي أُقيمت في ميلانو، قد انتهت بفوز أتلانتا بأربعة أهداف لهدف.

وبالنسبة لمباراة برشلونة ونابولي الإيطالي في الدور نفسه، لم تقرر الحكومة الإسبانية إقامتها بدون جمهور بعد، بسبب عدم تفشي المرض بشكل كبير في جنوب إيطاليا ومدينة نابولي معقل الفريق الإيطالي.

وكشفت تقارير صحفية فرنسية، عن احتمالية إقامة مباراة يوفنتوس الإيطالي وضيفه ليون الفرنسي في مدينة تورينو في مباراة الإياب لنفس الدور، بدون جمهور.

كما أعلنت الحكومة الإسبانية إقامة مباراة خيتافي الإسباني وانتر ميلان الإيطالي المقررة في 19 مارس الجاري، في إياب ثمن نهائي مسابقة الدوري الأوروبي “يوروبا ليغ”.

ومن المقرر أن تٌقام مباراة الذهاب بين الفريقين في ميلانو في 12 مارس الحالي.

يذكر أن عدد الإصابات بفيروس كوفيد -19 في المدن الإسبانية بلغت نحو 150 حالة، كما بلغت عدد حالات الإصابة في إيطاليا نحو 2502 حالة، وعدد حالات الوفاة نحو 79 حالة.

التعليقات مغلقة.