افتتاح أول مركز لجرحى الحرب في مدينة قامشلو

41

 

 

تحت شعار “معاً لنزرع الأمل” افتتح “فدراسيون” اتحاد جرحى الحرب في شمال وشرق سوريا، يوم الثلاثاء 28 (يناير) الجاري، أول مركز له في مدينة قامشلو.

وتأسيس المركز يهدف إلى تقديم متطلبات واحتياجات المقاتلين والمقاتلات الذين تعرضوا لإصابات أثناء المعارك التي شهدتها المنطقة ضد تنظيم الدولة الاسلامية “داعش”، والمجموعات الإسلامية المتطرفة وخلال العدوان التركي الأخير على مناطق شمال وشرق سوريا.

ويضم مركز فدراسيون جرحى الحرب في شمال وشرق سوريا مجموعة مكاتب هي:” التدريب، الاقتصاد، التنظيم، الانضباط، والعلاقات الدبلوماسية”، يستطيع عبرها جرحى الحرب اكتساب خبرات نظرية وعملية، للعمل ضمن المؤسسات الموجودة ضمن مناطق شمال وشرق سوريا.

وقال الرئيس المشترك لفدراسيون جرحى الحرب في شمال وشرق سوريا، عكيد ابراهيم لموقع Buyer:” الهدف من افتتاح هكذا مركز هو تدريب الجرحى في كافة مجالات الحياة، وتمثيل أنفسهم، وتأسيس علاقات دبلوماسية مع المنظمات الدولية والمحليّة، ومع المستشفيات المدنية والحكومية، ومع مؤسسات الإدارة الذاتية، والمؤسسات العسكرية”

وأضاف :” يوجد قرابة 6000 (مقاتل، مقاتلة) من جرحى الحرب في شمال وشرق سوريا. ينبغي من خلال هذا المركز وخلال المنظمات أن ننظمهم في إطار اتحادي، ونؤسس لهم مجالس، بما يساعدهم في بناء ذواتهم ويكونون أصحاب القرار”.

وجاء هذا القرار ضمن الاجتماع السنوي لقادة التشكيلات العسكرية المنضوية تحت سقف قوات سوريا الديمقراطية والذي عقد في 24 تموز (يوليو) من العام الفائت في مدينة الحسكة، عن تنظيم وتأسيس فدراسيون (اتحاد) لجرحى الحرب، لإعادة تنظيمهم ضمن الفدراسيون.

التعليقات مغلقة.