تسليم أطفال ونساء من عوائل تنظيم داعش إلى جمهورية قرغيزستان

29

سلمت دائرة العلاقات الخارجية في الإدارة الذاتية، 72 طفلاً و27 امرأة من عوائل تنظيم داعش إلى جمهورية قيرغيزستان، وفق وثيقة تسليم رسمية بين الجانبين.

ووصل وفد من جمهورية قيرغيزستان برئاسة “باكيت قديروف” ممثل وزارة خارجية قيرغيزستان، إلى مقر دائرة العلاقات الخارجية في  زيارة إلى مناطق روجآفا (إقليم شمال وشرق سوريا).

وخلال الاجتماع، قال نائب الرئاسة المشتركة لدائرة العلاقات الخارجية “روبيل بحو” إن “الهجمات التركية على مناطق الإدارة الذاتية تدمر بشكل منهجي كل مقومات وسبل الحياة، وتهدف إلى تشريد الملايين من سكان المنطقة، وتحويلهم إلى لاجئين”، وهو انتهاك للمعاهدات والقوانين الدولية وخاصة اتفاقية جنيف، وكل هذه الهجمات تأتي في ظل صمت المجتمع الدولي”.

وأكد السيد “بحو” بأن “الهجمات التركية على المنطقة تضر بالحرب ضد تنظيم داعش، وتقوّض عملية ترحيل عوائل تنظيم داعش وهناك معلومات بأنّ داعش يستغل ما يحدث لتنظيم صفوفه وشن هجمات على مناطقنا”.

وأضاف: “قواتنا الأمنية وبالشراكة مع التحالف الدولي أطلقوا حملة “الإنسانية والأمن” في مخيم الهول لملاحقة خلايا تنظيم داعش وتجفيف بؤرها والقبض على المطلوبين بمن فيهم منفذو الهجمات الإرهابية والمتعاونين، وكذلك المتورطين في تسويق الأفكار المتطرفة ولاسيما بين الأطفال”.

من جانبه، قال ممثل وزارة خارجية قيرغيزستان “باكيت قديروف” إن جمهورية قيرغيزستان تعترف بالتضحيات التي قدمتها الإدارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية في القتال ضد تنظيم داعش.

 

وشكر “قديروف” الإدارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية على المساعدة المقدمة في عملية إعادة مواطني جمهورية قيرغيزستان في ظل الظروف الصعبة التي تعيشها المنطقة.

التعليقات مغلقة.