“ماركا”: ميسي الأردن يفجر أكبر مفاجآت كرة القدم

9

 

أشادت “ماركا” الإسبانية بنجم منتخب الأردن، موسى التعمري، بعدما قاد “النشامى” إلى نهائي كأس آسيا لأول مرة في تاريخ البلاد، ووصفته الصحيفة بـ “ميسي الأردن”، في تقرير موسع نشرته عبر موقعها الإلكتروني.

 

وقالت “ماركا” عن لاعب مونبلييه الفرنسي: موسى هو ملك كرة القدم في الأردن هذه الأيام، المهاجم الذي خلق مفاجأة باكتساح كوريا الجنوبية، يوم الثلاثاء، وبلوغ نهائي كأس آسيا للمرة الأولى في تاريخ الأردن، هو النجم الأول للبلد الذي لا يتجاوز عدد سكانه الـ 11 مليون نسمة.

وأضافت الصحيفة الرياضية اليومية: صنع المنتخب معجزة في البطولة، لأن سقف مشاركات الأردن في كأس آسيا لم يتجاوز ربع النهائي في نسختي 2004 و2011، كما خاض مباراة فاصلة أمام الأوروغواي في تصفيات كأس العالم 2014، ولم يتأهل.

 

وواصل التقرير: اللاعب الذي يرتدي القميص رقم 10 لديه تاريخ مثير للاهتمام، والملقب بـ “ميسي الأردن”، بدأ مسيرته كظهير أيسر، ثم برز كجناح أيمن، وبات أحد المشاهير في بلاده، لأنه رفع كرة القدم الأردنية إلى مستويات تاريخية.

وبدأ البالغ من العمر “26 عاما” مسيرته مع شباب الأردن ولعب لصالح نادي الجزيرة في بلاده، قبل أن يخوض تجربة احترافية في قبرص بقميص أبويل، ثم انتقل إلى هيفرلي لوفين البلجيكي وفي الصيف الماضي تعاقد معه مونبلييه الفرنسي.

 

وفي النسخة الحالية لكأس آسيا المقامة في قطر، سجل التعمري 3 أهداف للأردن وساهم في صناعة هدف، ومن المقرر أن يحتضن استاد لوسيل، يوم السبت، نهائي البطولة بين “النشامى” والمستضيف.

التعليقات مغلقة.